مراجعة قرار ترحيل العائلات التي كانت تقيم بسكن مشترك

ترحيل 84 عائلة من سكنات هشة بحي علي امحمد في معسكر

أقدمت السلطات المحلية على ترحيل 84 عائلة كانت تقطن سكنات هشة بالحي العتيق سيدي علي أمحمد، وسط مدينة معسكر، نحو سكنات جديدة  تقع بمحاذاة جامعة مصطفى اسطمبولي وسط مدينة معسكر  بحي 100 سكن.

المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي الذي أشرف على عملية الترحيل، أمر بضرورة مراجعة قرار ترحيل العائلات التي كانت تقيم بسكن مشترك نحو شقة واحدة، خاصة العائلات التي لا تربطها صلة قرابة، وأمر بدراسة جميع الطعون والرد عليها قبل يوم الثلاثاء المقبل، مع معالجة جميع الإختلالات المسجلة خلال عملية الترحيل.

ونبه نفس المسؤول إلى ضرورة الشروع مباشرة في إزالة مخلفات عمليات الهدم بحي سيدي علي امحمد والإنطلاق في أعمال التهيئة المبرمجة من قبل البلدية، خاصة أشغال توسعة حديقة باستور وإنجاز مداخل جديدة لها تجعلها قريبة من عدد أكبر من أحياء المدينة، وأعلن الوالي أن عمليات الترحيل من السكنات الهشة ستتواصل قريبا، خاصة بمدينتي المحمدية ومعسكر. وأضاف أن لجان الدوائر تقوم حاليا بدراسة ملفات المواطنين المعنيين للفصل فيها في أقرب وقت.  

كما وجه تعليمات لجميع رؤساء الدوائر بضرورة الانتهاء من توزيع السكنات الجاهزة قبل نهاية السنة الجارية.

 

 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار