بسبب نقص السيولة المالية

أشغال التوسعة والترميم تتوقف بمتحف المجاهدين بوهران

توقفت أشغال التوسعة والترميم   بمتحف المجاهدين بوهران مند شهرين وذلك لغياب السيولة المالية وتوقف بالتالي المقاولة المكلفة بالإنجاز عن الأشغال إلى حين أخر و إلى غاية تسوية المشكل،حسب ما علم أمس من قبل مديرة المتحف دواجي زهيرة ، في تصريح لـ” الفجر ” مشيرة أن المتحف يضم العديد من الألبسة والمراجع تشهد للعديد منم المعارك التي خضها الثوار ضد المستعمر والتي تعود إلى الحقبة الاستعمارية من سنة 1830الى 1962. والي ولاية وهران خلال معاينته أشغال الترميم والتوسعة وعد بالاقتطاع من ميزانية البلدية لمواصلة الأشغال فيه،  بعدما أسدى العديد من الملاحظات الخاصة بقاعة المحاضرات في حال تنظيم ملتقيات أو أيام دراسية لإعادة النظر فيها إلى جانب العديد من الملاحظات الأخرى 

وحسب ممثل مكتب الدراسات فإن الأشغال لن تتجاوز فترة التسليم شهر مارس من السنة القادمة مع العلم أن نسبة الإنجاز تتجاوز حاليا 90 بالمائة. .

وأكدت مديرة المتحف ، أن هدا الاخير سيتم تجهزه بتقنيات الكترونية على ان يكون أول متحف بعد متحف بن عكنون يعمل بالأجهزة الالكترونية والرقمنة  لحفظ ارشيف الثورة ، وليكون مرجع للطلبة والمواطنين للاستذكار تاريخ الجزائر المجيد وما قدمه الرجال المخلصين للوطن من اجل أن تحيا الجزائر حرة مستقلة  ينعم شعبها بالحرية .

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار