الموافقات البنكية سمحت بتمويل آلاف المشاريع

استحداث 4933 منصب شغل بين دائم ومؤقت بالعاصمة

 l الورشات المفتوحة بـ 57 بلدية تحرك ديناميكية التشغيل

أحصت المصالح الولائية في حوصلتها لقطاع التشغيل، مع نهاية السنة، استحداث 4933 منصب عمل ما بين دائم ومؤقت بعنوان مختلف الأجهزة العمومية لترقية التشغيل، سواء ما تعلق بالتنصيبات الكلاسيكية عن طريق الوكالة الولائية للتشغيل أو حتى جهاز المساعدة على الإدماج المهني، من خلال جهازي الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب والصندوق الوطني للتأمين عن البطالة.

وعرفت السنة الجارية إنشاء مناصب شغل دائمة بعنوان مختلف الأجهزة العمومية لترقية التشغيل، والتي بلغت 4933 منصب عمل ما بين دائم ومؤقت، وذلك تبعا لجملة من الإجراءات التي تم اتباعها لإنجاح إستراتيجية الشراكات مع مختلف الجهات الفاعلة، وكذا بهدف دفع وتيرة المشاريع بهدف تسليمها بآجالها المحددة.

كما بلغت مناصب العمل الدائمة حوالي 1182 منصب، في حين تم تشغيل 3751 عامل بصفة مؤقتة في مختلف الورشات والمشاريع التي يتم إنجازها، مقابل التنصيبات الكلاسيكية عن طريق الوكالة الولائية للتشغيل والتي تم إيداع فيها عدد طالبي العمل لحد كتابة هاته الأسطر ما يقارب 135464 ملف، تم توفير على مدار السنتين الأخيرتين 56670 منصب، منها إحصاء التنصيب الكلاسيكي لحوالي 34782 عامل، حين قارب عدد الملفات المودعة عن طريق جهاز المساعدة على الإدماج المهني لحاملي الشهادات ما يقارب 1213 منها 243 عقد إدماج مهني و65 عقد تكوين وإدماج، وما يقارب 2954 عقد عمل مدعم، أما فيما يتعلق بدعم تنمية المبادرة المقاولاتية عن طريق جهاز الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب ما بين سنتي 18 و40 سنة، فقد تم إيداع ما يقارب 541 ملف، تم تقديم من خلالها 632 ملف للجنة الانتقاء والمصادقة، والتي فصلت في حوالي 371 ملف، في حين بلغ عدد الموافقات البنكية التي تم الإبلاغ عنها ما يقارب 691 ملف. وبهذا يكون قد بلغ عدد المشاريع الممولة في هذا الإطار من قبل الجهاز سالف ذكره حوالي 885 مشروع والذي ساهم باستحداث 1267 منصب عمل.

كما أحصى جهاز الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة 116 ملف، تم تقديم 136 ملف للجنة الانتقاء والمصادقة، في حين تم تمويل حوالي 85 مشروع فقط، فيما بلغت عدد الموافقات البنكية 129. أما مجموع المشاريع الممّولة فهو 361 وسمحت باستحداث 864 عمل، فيما بلغ عدد المشاريع ذات الوكالة الوطنية للقرض المصغر 567 مشروع فيما تم توفير 730 منصب عمل. أما مناصب العمل في إطار مختلف البرامج التنموية، 91 منصب عمل دائم وما يقارب 22440 منصب عمل مؤقت، بمجموع 22 مشروع ذا مخطط قطاعي للتنمية و60 مشروعا آخر في إطار المخططات البلدية.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار