سيساهم في التنمية الاقتصادية للولايات الداخلية

انطلاق أشغال مشروع الطريق السيار جيجل - سطيف


انطلقت أشغال إنجاز الطريق السيار الرابط بين ميناء جن جن الدولي ومنطقة العلمة بسطيف مع نهاية الأسبوع، وهو المشروع الحلم لسكان جيجل، والذين انتظروه أزيد من 10 سنوات، سيساهم في فك العزلة عن سكان الكورنيش من الجهة الجنوبية.

المشروع أعطيت إشارة انطلاقه من منطقة قاوس رصد له غلاف مالي يقدر بـ 2.3مليار دولار، أي ما يعادل 160 مليار دج سينجز على مسافة 111كلم في أجل 03 سنوات. وقد أسندت عملية الإنجاز لمجمع جزائري إيطالي يضم كل من شركة ريزاني ديكشر الإيطالية وكذا شركتي سابطا وحداد الجزائريتين، ومن المنتظر أن يمر ببلديات ميلة وسطيف وعدة بلديات جبلية بجيجل ستفك العزلة عنهم، وذلك بازدواجية تضم ثلاثة أروقة ذهابا وإيابا وكذا خط للسكة الحديدية انطلقت الدراسة التقنية به.  ويضم هذا المشروع الضخم 55 جسرا و 31 ممرا علويا و 13 محولا ونفقا واحدا، وسيساهم أيضا في خلق مناصب شغل دائمة ومؤقتة وتسريع وتيرة التنمية الاقتصادية المحلية في مختلف وجوهها. كما سيزيد من أهمية هذا المشروع إنجاز دراسة طريق سيار آخر يربط الميلية بالطريق السيار شرق غرب على مستوى منطقة ديدوش مراد بقسنطينة،   وكذا إنجاز مصنع الحديد والصلب بالمنطقة الصناعية بلارة والمركزية الحرارية بنفس المنطقة بغلاف 4.5 مليار دولار، والانتهاء من مشروع جماية ميناء جنجن من التموجات البحرية ومشروع إنجاز نهائي الحاويات بنفس الميناء.

ياسين بوغدة 

 

التعليقات (0 تعليقات سابقة) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك


رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة: