من 13 إلى 18 مارس المقبل

تنظيم الطبعة الـ 11 للمهرجان الدولي للحكاية بوهران

تنظم الطبعة الـ11 لمهرجان ما بين الثقافات للحكاية من 13 إلى 18 مارس المقبل بوهران تحت شعار”لو يحكي لي القوال”.

وستكتسي هذه الطبعة التي سيشارك فيها 25 حكواتيا طابعا مغاربيا حيث سيحضر إلى جانب الحكواتيين الجزائريين اثنان من تونس وواحد من كل من المغرب وموريتانيا التي تشارك لأول مرة في هذا المهرجان، وذلك لإبراز التراث الشعبي في المغرب العربي، وفقا لما ذكرته رئيسة جمعية ترقية المطالعة ”القارئ الصغير”.

كما سيستضيف هذا الموعد الثقافي الذي يدخل في إطار مشروع يهدف إلى تثمين و حماية التراث اللامادي والممول من طرف وزارة الثقافة والاتحاد الأوروبي، كوكبة من الحكواتين من لبنان وسوريا وفرنسا وإسبانيا و الولايات المتحدة الأمريكية و الكونغو، تضيف الحكواتية جميلة حميتو. وسيقدم المبدعون من مختلف ولايات الوطن كوكتالا من الحكايات الشعبية الجزائرية باللغتين العربية  الأمازيغية لتعريف الجمهور أكثر بتراث الحكاية الشعبية الذي تزخر به كل منطقة.

ويكمن جديد هذه الطبعة في مشاركة 10 حكواتيين شباب تم انتقاؤهم من ضمن 24 هاويا في تكوين بإقامة للحكاية الشعبية الذي ستنظم من 7 إلى 12 مارس القادم بالمركب السياحي الأندلسيات، وذلك تحت إشراف حكواتين فرنسيين محترفين، ما يسمح للشباب بتقديم عروض جماعية أو فردية خلال التظاهرة .

وبرمج المنظمون حلقات لسرد الحكايات الشعبية بالمؤسسات التربوية ومنتزه ”ابن باديس” وبالمكتبات وكذا المراكز الثقافية بكل من وهران وسيدي بلعباس ومستغانم وتلمسان.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار