14 فيلما يتنافسون على جوائز ”مهرجان السينما الإفريقية” بالمغرب

يتواصل بمدينة خريبكة (وسط المغرب) ”مهرجان السينما الأفريقية”، في دورته العشرين، التي تصادف هذه السنة الذكرى الأربعين لتأسيس هذه التظاهرة الثقافية الهادفة إلى تعزيز الانتماء الأفريقي للمغرب.

ويرى المنظمون أن ”استمرار مهرجان إفريقي طوال أربعين سنة هو قبل كل شيء، شغف بالسينما والنشاط الثقافي، وتجسيد للإرادة المطلقة للمثقفين والسينمائيين المغاربة لخلق تظاهرة للفن للسابع تحتفي بزخم وعظمة الهوية الإفريقية”. ويتبارى على الجائزة الكبرى (عصمان سامبين) لدورة هذه السنة من هذه التظاهرة التي تنظمها مؤسسة مهرجان السينما الأفريقية بخريبكة، بدعم من المجمع الشريف للفوسفات والمركز السينمائي المغربي، تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس، أربعة عشر فيلما تمثل أربع عشرة دولة. يتعلق الأمر بـ”أطفال الجبل” لبريسيلا أناني من غانا، و”فيليسيتي” لألان كوميز من السنغال، و”حدود” لأبولين تراور من بوركينا فاسو، و”بالتوفيق للجزائر” لفريد بنتومي من الجزائر، و”نحبك هادي” لمحمد بنعطية من تونس، و”يوم للستات” لكاملة أبو ذكرى من مصر، و”كالوشي ماندلا” لوالتر ديب من أفريقيا الجنوبية، و”تنظيم غير قابل للتحكم” لأرنولد أكانزي من أوغندا، و”العاصفة الإفريقية، قارة تحت التأثير” لسيلفيستر أموسو من بينين، و”سوليم” لستيفان أف من طوغو، و”البلجيكي الأسود” لجان لوك هابياريمان من رواندا، و”قطار سكر وملح” لليسينيو أزيفيدو من الموزمبيق، و”وولو” لداوودا كوليبالي من مالي، و”حياة” لرؤوف الصباحي من المغرب.

 

 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار