يدخل مرحلة الإنتاج نهاية 2018 بقدرة تصل إلى 40 ألف طن

الحكومة تعطي الضوء الأخضر لإنجاز مصنع ”توتال” بوهران

أعلنت شركة توتال الفرنسية، أمس، عن انطلاق أشغال بناء مصنع للإنتاج وتعبئة الزيوت الخاصة بالتشحيم بالقطب الصناعي، ببطوة بوهران، وقد تم وضع الحجر الأساس للمصنع الجديد بحضور الوزير الأول عبد المالك سلال وبرنار كاربو المدير العام لشركة توتال ممثل القنصلية الفرنسية بوهران جيرار مينار، ووالي وهران عبد الغاني زعلان.

وحسب بيان لشركة ”توتال” اطلعت ”الفجر” على نسخة منه، فيتربع المصنع الجديد على مساحة إجمالية تقدر بـ41 ألف متر مربع وبقدرة إنتاج تصل إلى 40 ألف طن في السنة الأولى، ويمكن أن ترتفع قيمة الإنتاج إلى الضعف حسب درجة الطلب وطريقة توسيع المشروع الجديد. وسينطلق المصنع في المراحل الأولى من تشغيله خلال الثلاثي الأخير للسنة المقبلة 2018، وسيقوم بتصنيع المجموعة الأولى من الزيوت الموجهة للتشحيم، وهي زيوت المحركات ”كوارتز” الموجهة للمركبات الخفيفة، زيوت المحركات من نوع ” روبيا” الزيوت الهيدروليكية من نوع ” الازولا” و”اكيفيس” وأيضا ”سريولا” و”كارتر” وكذلك نقل الحركة.

وحسب المصدر ذاته فإن المشروع يندرج في إطار الإستراتجية التنموية لقطاع مواد التزييت بالجزائر، والتي عرفت نموا قويا منذ تأسيسها في سنة 2003، حيث بلغت حصتها في السوق الجزائرية 14 بالمائة سنة 2016. وقد سمح هذا الحجم المحتشم باستثمار 4.5 مليار دج في هذا المصنع وهذا باحترام المعايير الدولية.

وأكد أن مصنع بطيوة للإنتاج المحلي يعد بديلا للاستيراد،وبالتالي سيرفع من القيمة المضافة للبلاد من خلال فتح 200 منصب شغل مباشر وغير مباشر، في منطقة وهران تتوافق والمعايير العالمية، وهي نفس المعايير التي تعتمدها الشركة بالشركة الأم بفرنسا وباقي نقاط العالم. ومن المقرر أن يقلص المصنع الجديد من فاتورة الاستيراد الخاص بالزيوت الخاصة بقطاع التشحيم، وستقوم الوحدة الجديدة بدعم الطلب الداخلي في مجال الزيوت الخاصة بالتشحيم.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار