تبون يكشف أن القطاع يعاني من عجز بـ 190 ألف عون رقابة

الحكومة تعلن عجزها أمام غول المضاربة!!

أكد وزير السكن والعمران والمدينة ووزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون، أمس، بوهران، ضعف ”الوسائل المتوفرة لمكافحة المضاربة في النشاط التجاري.

وقال تبون على هامش زيارة العمل قام بها الوزير الأول عبد المالك سلال إلى ولاية وهران ”إننا نحارب المضاربة بالوسائل التي نتوفر عليها”، مؤكدا في ذات الصدد ”يوجد سوى 10 آاف عون مراقبة في الميدان على المستوى الوطني في حين تقدر الاحتياجات بـ 200 ألف عون”.

وأضاف أنه ”بهذا التعداد فإنه من غير الممكن تقريبا مراقبة كل واحد من الـ 3.250.000 تاجر ينشطون عبر الوطن”.

ومن ناحية أخرى، أشار تبون إلى أنه خلال اجتماع عقد مؤخرا مع جمعية حماية المستهلكين ”تم الإبلاغ له عن حالات لتخزين اللحوم البيضاء من قبل مضاربين تحسبا لحلول شهر رمضان الذي يسجل كما هو العادة طلبا كبيرا على هذه المادة”. وبخصوص اللحوم الحمراء أكد تبون بأنه ”لم تسجل أي حالة للحمى القلاعية بولايات البيض والنعامة والأغواط وخنشلة التي تتوفر لوحدها على 27 مليون رأس من الأغنام”، مؤكدا بأن ”استهلاك اللحوم الحمراء لا يطرح أي مشكل”.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار