تشمل إعداد الخرائط الجيولوجية وتكوين التقنيين

مشاريع شراكة في قطاع المناجم على طاولة المفاوضات بين الجزائر وجنوب إفريقيا

استقبل وزير الصناعة والمناجم، يوسف يوسفي، سفير جنوب إفريقيا بالجزائر، دنيس توكوزاني دلوموي، حيث تمحورت المحادثات حول دعم التعاون والشراكة الثنائية بين البلدين خصوصا في قطاع المناجم.

وحسب البيان الصادر عن وزارة الصناعة والمناجم، أوضح دلومو، أمس الأول، خلال هذا اللقاء، أن مؤسسات بلاده أصبحت تبدي اهتماما كبيرا بالسوق الجزائرية تبعا للاحتكاك والاتصال المستمر للمتعاملين جنوب إفريقيين ونظرائهم الجزائريين خلال السنوات الأخيرة.

المناسبة كانت أيضا فرصة لسفير جنوب إفريقيا لطلب دعم ومساندة وزارة الصناعة والمناجم بهدف تجسيد بعض المشاريع في إطار الشراكة الثنائية. 

من جانبه، عبر يوسفي عن دعم الوزارة لجميع مشاريع الشراكة بين مؤسسات البلدين، مبرزا أمله في تجسيد مشاريع تعاون بين هيئات ومؤسسات البلدين الناشطة في قطاع المناجم، لاسيما في مجال إعداد الخرائط الجيولوجية وكذا تكوين التقنيين، يضيف ذات المصدر. وقد اتفق الطرفان على تشجيع ودعم العلاقات بين الخبراء والمستثمرين الجزائريين ونظرائهم جنوب إفريقيين من أجل إعادة بعث التعاون الثنائي من خلال تحديد مشاريع الشراكة المرتقب إطلاقها وذلك في أقرب الآجال.

 

 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار