بعد تحذير بيونغ يانغ من إمكانية اندلاع حرب نووية

واشنطن: ”لن نسقط الصاروخ الكوري ما لم يهدد أمننا”

قال وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر، إن بلاده ”لن تسقط بالضرورة الصاروخ الباليستي الذي قالت كوريا الشمالية إنها ستطلقه في إطار تجربة تعتزم القيام بها قريبا، ما لم يشكل تهديدا للأراضي الأمريكية”. 

وأضاف كارتر، خلال مؤتمر صحفي وداعي، أوردته وسائل اعلام أمريكية، أنه ”إذا كان الصاروخ يشكل تهديدا سنعترضه، وإذا لم يشكل تهديدا لن نسعى لإسقاطه”. وأوضح وزير الدفاع الأمريكي أن ترك الصاروخ يتابع مساره من دون اعتراضه ”قد يكون أمرا من مصلحة الولايات المتحدة، لأن ذلك يتيح لنا أولا توفير مخزوننا من الصواريخ الاعتراضية، ويتيح لنا ثانيا جمع معلومات عن مساره”. وكان مسؤول كوري شمالي حذّر مجلس الأمن الدولي من امكانية اندلاع حرب نووية. 

وقال نائب مندوب كوريا الشمالية الدائم لدى الأمم المتحدة، كيم جونغ رين، في كلمة له أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي إن بلاده كانت قد رفعت شكوى ضد الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الجنوبية اللتين تسعيان إلى تطويق بلاده. وكانت واشنطن دعت كوريا الشمالية إلى تجنب أي ”عمل استفزازي”، بعد إعلان كيم جونغ أون أنّ بلاده بصدد اختبار صاروخ ”باليستي” عابر للقارات. 

وقال الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب إن واشنطن ”ستمنع كوريا الشمالية من امتلاك صاروخ مماثل”. يذكر أن بيونغ يانغ أجرت خلال عام 2016، تجربتين نوويتين وأطلقت عدة صواريخ. 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار