متفرقات

قتلى وإصابات في هجوم انتحاري شمال شرق نيجيريا

أقدم ثلاثة انتحاريين (رجل وامرأتين) على تفجير أنفسهم في بلدة يوماريري بمقاطعة ”مايدوجوري” شمال شرق نيجيريا، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وجرح ثمانية آخرين، وذلك عندما تقدم فرد من ميليشيا حكومية مساءلتهم. وقال متحدث باسم الشرطة النيجيرية، في ولاية ”مايدوجوري”، إيسوكو فيكتور، في تصريحات له، إن ثلاثة انتحاريين قتلوا أربعة أشخاص وأصابوا ثمانية آخرين في قرية قرب المدينة، بعد أن فجروا أنفسهم وسط مكان مكتظ بالسكان. وأوضح أن الانفجارات وقعت على بعد نحو سبعة كيلومترات من المدينة الأكثر تضرراً من تمرد جماعة ”بوكو حرام” المستمر منذ ثماني سنوات. يشار إلى أن جماعة ”بوكو حرام” جناح داعش في منطقة غرب إفريقيا، بدأت منذ عام 2009 في تنفيذ سلسلة من الاعتداءات ضد الجيش والشرطة في نيجيريا، وركزت عملياتها في شمال شرق البلاد وبمناطق بحيرة التشاد، كما كثفت الجماعة عملياتها خلال العام 2017.

 

غواتيمالا: مقتل وإصابة العشرات بأعمال شغب بأحد السجون

أعلنت السلطات في غواتيمالا مقتل شخصين وإصابة العشرات جراء اندلاع أعمال شغب اندلعت يوم الأحد بأحد سجون البلاد يؤوي أحداثا وبالغين. وقالت وسائل إعلام محلية، أمس الاثنين، أن أعمال الشغب التي اندلعت بسجن يقع في مدينة ”سان خوسيه بينولا” على بعد حوالي 20 كيلومترا شرقي العاصمة غواتميالا سيتي، أسفر عن مقتل اثنين من حراس السجن. وقال مسؤولون إن السجناء أضرموا النيران في جانب من السجن، مشيرين إلى أن قوات الشرطة أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لاستعادة السيطرة على الوضع بالداخل. وقال عمال الحماية المدنية للصحافة المحلية أن الحارسين قتلا على يد المساجين، لكن التحقيق لم يحدد بعد سبب الوفاة. وجاء الحادث بعد مقتل 40 فتاة في حريق ملجأ أحداث، اشتهر بسوء معاملة النزيلات. وبحسب آخر تقرير صدر عن السلطات، فإن 19 فتاة توفين نتيجة التسمم  نتيجة استنشاقهن غاز أحادي أكسيد الكربون داخل الملجأ، فيما لقي باقي الفتيات حتفهن في وقت لاحق بمستشفى سان خوان دو ديوس نظرا لخطورة الحروق التي تعرضن لها.

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار