متفرقات

إثيوبيا: الاختلاف مع مصر لن يعطل سد النهضة ولو دقيقة

أعلن وزير الري الإثيوبي، سيليشي بقلي، اكتمال أكثر من 60 بالمئة من أشغال سد النهضة، مضيفا أن عدم الاتفاق مع مصر لن يعطل عملية بناء السد، وأن هذا حق لبلاده. وأضاف بقلي في مؤتمر صحفي عقده يوم السبت في مقر الوزارة، أن أعمال البناء ”لن تتوقف في السد ولو دقيقة واحدة، وهذا هو موقف بلادنا الثابت، على اعتبار أنه حق أساسي لإثيوبيا للاستفادة من مواردها المائية في إنتاج الطاقة من أجل التنمية والقضاء على الفقر”. وأشار الوزير إلى أن ما تروج له مصر بأن إثيوبيا تحجب عنها معلومات كثيرة حول السد غير صحيح؛ بدليل أن مصر اطلعت على 150 وثيقة تتعلق بكامل تفاصيل وتصاميم بناء السد. وذكرت مصادر أن وحدات توليد الطاقة وعددها 16- بدأ تركيبها، وأن السد سيزوِد إثيوبيا بحاجتها من الطاقة الكهربائية، وسيفيد دول المصب بتنظيم جريان مياه النيل على مدار العام. وبحث وزراء الري في مصر والسودان وإثيوبيا في القاهرة مؤخرا ملف سد النهضة دون التوصل إلى نتيجة. ونقلت وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية تصريحات المتحدث باسم وزارة الخارجية، ملس ألم، أمس الأوّل، أكّد فيها إن التزام بلاده بالعمل مع السودان ومصر استنادا إلى إعلان المبادئ فيما يتعلق بسد النهضة الإثيوبي الكبير، مشيرا إلى أنّ هذا الالتزام يرتكز على المنفعة المتبادلة للعمل على تحقيق مبادئ المكاسب المشتركة والعدل والإنصاف وعدم المساس بالغير والتعاون. وقال المتحدث للوكالة: إن بناء سد النهضة حاسم للتنمية في إثيوبيا التي عانت الجفاف والكوارث على مر السنين. ووفقا له ينبغي أن يكون كل من البلدان المطلة على النيل من مستفيدة من بناء السد. وأشار المتحدث إلى اتجاه البعض في مصر إلى التمسك بالاتفاقيات الاستعمارية التي لا يمكن أن تخدم المساعي التنموية لدول حوض النيل في القرن الحادي والعشرين. وحث وسائل الإعلام على توخي الحذر والأخلاق في استخدام المعلومات المغلوطة التي تنشرها وسائل الإعلام المصرية، والتي تفيد بأن إثيوبيا تحصل على التمويل من دولة قطر لدعم سد النهضة، مؤكدا أن السد يبنى من حر مال الإثيوبيين، وأضاف ملس أن إثيوبيا على عكس العديد من الدول الأخرى ظلت تلتزم بالشفافية حول الأنشطة الإنمائية التي تقوم بها في حوض النيل. وبشأن زيارة رئيس الوزراء هايلماريام إلى قطر، أشار إلى أنه ”مثمر” بسبب العديد من الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في مجالات التجارة والاستثمار. واعترضت مصر على السعة التخزينية الكبيرة لسد النهضة، التي تصل إلى 74 مليار متر مكعب في العام، وهو ما يؤثر على حصتها السنوية البالغة نحو 55 مليار متر مكعب. وقالت الحكومة المصرية إنها تدرس الإجراءات التي يلزم اتخاذها بعد تحفظ أبدته إثيوبيا والسودان على تقرير مبدئي أعده مكتب استشاري فرنسي حول السد، وتخشى مصر أن يتسبب تشغيل السد في حدوث خفض كبير لكميات المياه التي تصل إليها.

 

ماكرون يكشف عن تدابير ردعية للقضاء على التحرش الجنسي والعنف ضد المرأة

أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، عن سلسلة تدابير ردعية، للقضاء على العنف والتحرش الجنسي، متعهدا بأن تكون المساواة بين الجنسين القضية الكبرى لولايته الممتدة على مدى خمس سنوات ضمن ثلاث أولويات هي التثقيف والنضال الثقافي من أجل المساواة ومتابعة أفضل للضحايا وتشديد الترسانة القمعية. وكان المجتمع المدني طالب ماكرون بوضع خطة طارئة لحل مسألة العنف ضد المرأة في عريضة حصدت 129 ألف توقيع على الإنترنت. وكشف الرئيس الفرنسي في خطاب ألقاه بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، عن تخصيص غلاف مالي قيمته 420 مليون يورو لحساب سنة 2018 لمحاربة العنف ضد النساء وتجسيد المساواة بين الرجل والمرأة، واستحداث جنحة المس بسمعة المرأة قريبا التي سيعاقب عليها بغرامات مالية، فضلا عن تخصيص موقع على الإنترنت لضحايا العنف والتحرش والتمييز، يتيح لهن التواصل مباشرة مع أشخاص في مراكز الشرطة للاطلاع على الإجراءات الواجب القيام بها. وبدأ ماكرون خطابه بدقيقة صمت على أرواح النساء اللواتي قتلن على يد شريكهن سنة 2016 في فرنسا والبالغ عددهن 123 ضحية، فيما تعرضت 225 ألف امرأة لعنف جسدي أو جنسي من قبل شريكها. كما أعلن ماكرون عن إجراءات لملاحقة مستخدمي الإنترنت الضالعين في مضايقات، فضلا عن اعتماد منهج دراسي في كل المدارس لمكافحة التمييز ضد المرأة. وطالب بإيلاء أهمية خاصة للنساء المهاجرات اللواتي يسعين أيضا إلى الهرب من ظاهرة الختان.

 

النيباليون يتوجهون إلى مراكز الاقتراع في انتخابات تاريخية

توجه ملايين الناخبين في نيبال، أمس الأحد، إلى مراكز الاقتراع لاختيار ممثليهم في البرلمان والمجالس المحلية، في انتخابات تاريخية مصيرية، تعتبر الأولى بعد حرب أهلية دامت 10 سنوات وإلغاء النظام الملكي في البلاد، وفي ظل دستور جديد مهد الطريق أمام إجراء تغييرات في النظام السياسي للبلاد. وتجري الانتخابات على مرحلتين لانتخاب برلمان وطني وآخر على مستوى الأقاليم، ويأمل العديد أن تعمل هذه الانتخابات على إنهاء الاضطرابات السياسية والحد من التجاذب السياسي في كاتماندو، خاصة وأنها الأولى التي ستؤسس لأول مجالس إقليمية في البلاد. وكانت نيبال قد انتخبت عامي 2008 و2013 جمعية تأسيسية لإعداد دستور ما بعد النظام الملكي والذي يحدد الطريق لتحول نيبال إلى جمهورية اتحادية. 

 

مارادونا يتهم ابنتيه بالسرقة ويطالب بسجن إحداهما

اتهم أسطورة كرة القدم العالمية الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا (57 عاما) ابنتيه بسرقة مبلغ تفوق قيمته 4 ملايين دولار، وطالب بسجن إحداهما، بحسب ما ذكرت صحيفة ”ديلي ميل” البريطانية. ورفع مارادونا دعوى قضائية ضد زوجته السابقة كلاوديا فيلافان وابنتيه دالما وجيانينا، اتهمهن فيها بتحويل مبالغ 4.5 مليون دولار من رصيده إلى حسابات في الأوروغواي، كما قاموا بشراء عقارات في الولايات المتحدة باستخدام تلك الأموال. واتهم محامي مارادونا ابنته جيانينا بنقل الأموال بمساعدة ابنها إلى الأوروغواي، وقال إنها كانت هناك في شهر أوت الماضي. وأضاف في ضوء ذلك لا يوجد حل سوى سجن جيانينا. وردت جيانينا على مطلب والدها عبر تويتر قائلة: ”هم يعرفون أين أعيش، يمكنهم القدوم متى ما أرادوا”.

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار