تجار يخزنون سلعهم لبيعها بأثمان باهظة

أسعار الذهب سترتفع بأكثر من 10 بالمائة العام المقبل


التجار النظاميون يفرون نحو الأسواق الموازية

قال الناطق الرسمي لاتحاد التجار والحرفيين الجزائريين، حاج طاهر بولنوار، إن أسعار الذهب سترتفع بأكثر من 10 بالمائة مع حلول العام الجديد بسبب ارتفاعها في الأسواق العالمية وهجرة الكثير من ممتهني تجارته إلى السوق الموازية. قال حاج طاهر بولنوار، في تصريح لـ”الفجر”، إن تجارة الذهب في الجزائر تعاني من عدة مشاكل أهمها سيطرة شبكات الأسواق الموازية وتنامي نشاطهم في غياب رقابة الدولة، ما دفع بالكثير من التجار النظاميين إلى تطليق المهنة نهائيا أو التحول بتجارتهم نحو السوق الموازية لتحقيق أرباح خيالية بسبب انعدام الضرائب وتبعات كراء المحل ودفع مستحقات الكهرباء. وقال بولنوار إن السوق الموازية تتحكم في أكثر من 60 بالمائة من تجارة الذهب نتيجة الإقبال الكبير للمواطنين عليها أمام بريق انخفاض الأسعار وانعدام ثقافة الاستهلاك، رغم أن نسبة كبيرة منه مغشوشة، ما كبد التجار النظاميين خسائر كبيرة في ظل عجز السلطات عن اجتثاث الأسواق الموازية وحمايتهم. وتوقع بولنوار أن ترتفع أسعار الذهب خلال الأسابيع القليلة المقبلة بأكثر من 10 بالمائة جراء ارتفاعها في الأسواق العالمية وزيادة حجم الطلب خلال الأسابيع الأخيرة نتيجة إقدام الكثير من العائلات على بيع مجوهراتها، لضعف القدرة الشرائية، خاصة مع تزامن العديد من المناسبات الاجتماعية، مضيفا أن العديد من تجار السوق الموازية يخزنون سلعتهم هذه الأيام لبيعها مستقبلا بأسعار باهظة. فاطمة الزهراء حمادي

التعليقات (0 تعليقات سابقة) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك


رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة: