واصلت شل 23 ولاية بالجنوب والهضاب

النقابات: الحكومة اكتفت بمنحة الامتياز وتجاهلت منحة المنطقة

واصلت نقابات الوظيف العمومي، أمس، في اليوم الثاني من الأسبوع الخامس لإضراب عمال مناطق الجنوب والهضاب بشل مختلف المصالح، ومصرة على مواصلة الإضراب، ومستنكرة في الوقت ذاته اكتفاء تعليمة الوزير الأول بالإشارة لمنحة الامتياز دون منحة المنطقة.

ولم تنل خطوات الحكومة رضا الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين ”الانباف” الذي قال في بيان له ”إن إجابات السلطات الوصية في شأن مطالب الجنوب من خلال مراسلة الحكومة تحت رقم 133 المؤرخة في 2 ماي 2013، تجاهلت كلية منح المناطق التي مازالت تحتسب على راتب  و1989 لحد الساعة، والتي يستفيد بها كل موظفي وعمال المناطق المعنية، كما أنها لم تشر إلا لمنحة التعويض النوعي على المنصب - منحة الامتياز - دون تحديد الفئات المستفيدة بها، والمناطق المعنية الجديدة المحرومة منها سابقا، مع عدم التطرق لتعميم منحة الامتياز كون كل الموظفين يعملون في المناطق والظروف نفسها”، مضيفا أن ”الإضراب سيتواصل بـ23 ولاية بالجنوب والهضاب العليا مصرة أن يكون الأثر الرجعي الذي يستلزم احتسابه منذ 2008، على غرار كل المنح والأنظمة التعويضية السابقة بدل 10/ 01/ 2012 كما ورد في المراسلة السالفة الذكر”.

ودعا ”الانباف” الحكومة إلى تدارك الأمر قبل صدور المراسيم التنفيذية بما يحقق إنصاف الموظفين والعمال قبل تفاقم الوضع ضمانا لاستقرار القطاع خاصة وأن الامتحانات على الأبواب.

من جانبها، أكدت نقابة ”سناباست” أنه ”ولليوم الثاني من الأسبوع الخامس على التوالي، واصل موظفو وعمال الجنوب والهضاب العليا إضرابهم المفتوح، من أجل افتكاك حقوقهم المهضومة منذ سنوات والمتمثلة في احتساب كل من منحة المنطقة والتعويض النوعي عن المنصب على أساس الأجر القاعدي الجديد، وتعميمها لجميع الموظفين بالمناطق المعنيّة وبأثرهما الرجعي ابتداء من 1 جانفي 2008.

وأوضحت ”سنابست” أنه ”قد توسعت رقعة هذا الإضراب بعد التحاق كوكبة من الموظفين المعنيين على غرار موظفي مديريات التربيّة دعما لأنفسهم ولزملائهم الصامدين منذ أكثر من شهر   وقد تراوحت، نسب الإضراب العامة في يومها هذا ما بين 68٪ و75٪، وفي التعليم الثانوي تراوحت النسبة في هذا اليوم بين 66٪ و73٪ ودائما أعلاها كانت في ولايات الجنوب”.

وأضافت أنها ”السلطة سترضخ لمطالبنا المشروعة بقوة القانون ولا مجال لإهدار مزيد من الوقت، مع ما ترتب عن ذلك من عواقب وخيمة خاصة بالنسبة لتمدرس التلاميذ في مختلف المستويات”، مشيرة أنها قد نصبت لجان على مستوى بعض الولايات كعينات قصد إعداد تقارير موثقة تتعلق بمدى تقدم الدروس خاصة على مستوى الثانويات، هذه التقارير التي سننشرها في وقتها المناسب 

وبخصوص تعليمة سلال، قالت ولغاية تحريرنا هذا البيان وكنقابة داعية ومشاركة في هذا الإضراب لم نتلق أي وثيقة رسمية كرد على مطالبنا المرفوعة”.

غنية توات

التعليقات

(2 )

1 | MOHAMMED | BECHAR ALGERIE 2013/05/09
اين اقدمية المعلم من كل هذا التهريج ؟
0
2 | BOUTAHAR ABDELLATIF | BBA 2013/05/07
أنتم الرجال ونحن في الشمال ننظر إليكم كمثل يحتذى به في الصبر والتحدي إستمروا أيها الزملاء
لأنه ماضاع حق وراءه طالب
( ياليتني كنت معهم فأكون من الفائزين )
وفّقكم الله وسدّد خطاكم
0

المزيد من الأخبار