ولد عباس يجدد تأكيده على أن الرئيس في صحة جيدة

السفير الألماني: ”نقوم بترتيبات لزيارة أنجيلا ميركل للجزائر”

أكد السفير الألماني بالجزائر ميشائيل زينر، أنه يجري الترتيب لزيارة المستشارة الألمانية بالجزائر، بعد أن ألغيت زيارتها السابقة، بسبب مرض مفاجئ للرئيس، مشيرا أن العلاقات الثنائية بين البلدين في تطور متواصل ويسعى لتعزيزها أكثر في المجال الاقتصادي.

وأضاف السفير الألماني، في كلمة له بمناسبة اللقاء الذي جمعه مع الأمين العام للحزب للأفالان جمال ولد عباس، بمقر الحزب بحيدرة بالعاصمة، أن التكوين المهني والصيدلة والطاقات المتجددة، تعد من بين المجالات الحيوية التي ينشط فيها الخبراء الألمان، غير آنه سجل وجود عدم وجود توازن في المجال التجاري.

وقال إن جميع المشاكل الخاصة بالهجرة غير الشرعية يتم معالجتها في إطار القوانين التي تضبط الاتحاد الأوروبي، موضحا أن الجالية الجزائرية المقيمة بألمانيا ليست لديها أي مشاكل في الاندماج والتأقلم.

ومن جانبه أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، أن رئيس الجمهورية في صحة جيدة، وأن زيارة المستشارة الألمانية للجزائر ستتم إعادة ترتيبها من جديد من أجل تعميق التعاون الثنائي وتوسيعه إلى مجالات عدة.

كما أشاد بالدبلوماسية الكبيرة التي تحلت بها المستشارة الألمانية في معالجة مشاكل الهجرة واللاجئين من الحروب والنزاعات، موضحا أنه يوجد 30 مهاجرا جزائريا بألمانيا، وقال إن تلك الدبلوماسية حققت استثناء في التعامل مع هذا الملف عكس جميع الدول الأوروبية الأخرى، وهذا على الرغم من المشاكل الكبيرة التي وجهتها جراء تلك القرارات.

ومن ناحية أخرى دعا الأمين العام للحزب، السفير الألماني إلى الحزب للاهتمام ببعث علاقات مع الأحزاب الألمانية العريقة وإجراء تبادل، كما اقترح عليه أن يستفيد الطلبة الجزائريون في الطور الثانوي من رحلات لغوية لتحسين رصيدهم اللغوي، مشيرا إلى أنه سينقل الفكرة إلى وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط.

وسجل في هذا الإطار وجود قرابة 10 ملايين طالب في الطور المدرسي والجامعي والتكوين المهني، يحتاجون إلى الدعم في مجال التكوين المهني.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار