القيادي كازي ثاني يدعو للمشاركة لكسر شوكة دعاة المقاطعة

”اختيار المرشحين بوهران تم طبقا لتعليمات أحمد أويحيى”

أكد رئيس المكتب الولائي للتجمع الوطني الديمقراطي السيناتور كازي ثاني عبد الحق أول أمس خلال الندوة الصحفية التي نشطها على هامش زيارة الأمين العام أحمد أويحيى لوهران اليوم، لتنشيط تجمع بقاعة المؤتمرات بفندق الميرديان أن الأرندي يخوض حملة نظيفة بالولاية على غرار باقي ولايات الوطن بتحرك جميع المرشحين وتقربهم من المواطنين بالجزائر العميقة لإنجاح المحليات، ودعوة الهيئة الناخبة للخروج بقوة يوم 23 نوفمبر من الشهر الجاري لكسر شوكة دعاة المقاطعة والتيئيس. وقال كازي ثاني أن جميع المرشحين تمت تصفية ملفاتهم وغربلتها على مستوى الولاية ولم تحول إلى المركزية، مشيرا إلى إشراك نواب البرلمان بغرفتيه في اختيار المرشحين، وقال أن عملية اختيار القوائم تمت طبقا لتعليمات الأمين العام أحمد أويحيى وأن جميع القوائم حررت بوهران دون تدخل أي جهة أخرى من المركزية وتمت تزكيتهم بالتفويض عن طريق الأمناء الولائيين، مؤكد أن العملية لم تكن سهلة بالنظر إلى ضرورة احترام عدد من المعايير منها التوزيع الجغرافي للولاية للمشاركة في المجلس الشعبي الولائي لتشمل القائمة مرشحين من 26 بلدية، موضحا أن عدد المرشحين وصل إلى 70 مرشح منهم نسبة 71 بالمائة شباب من مختلف شرائح المجتمع ومستوياتهم الدراسية تختلف بين الطور الأول والجامعي. وأبدى رئيس المكتب الولائي للأرندي ارتياحه للمرشحين للمحليات الذين يخوضون حسبه معركة ساخنة لحصد أغلبية المقاعد بالاعتماد على الخطاب التفاؤلي ولغة الصراحة دون تغليط المواطنين تماشيا والمرحلة الاقتصادية الراهنة لشرح أبعاد مخطط الحكومة، داعيا المواطنين من سكان وهران الخروج بقوة يوم 23 نوفمبر المقبل لاختيار الرجل المناسب.

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار