تم تخفيضها إلى 50 بالمائة

الصيادلة يحذّرون من تقليص قائمة الأدوية القابلة للتعويض

اعتبر رئيس نقابة الصيادلة الخواص مسعود بلعمري، أن القائمة الجدد التي حددتها وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، والتي تم فيها تقليص قائمة الأدوية القابلة للتعويض إلى النصف، تم فرضها بشكل مفاجئ واعتباطي دون احتساب الخطر الذي قد يهدد المرضى في حال عدم وجود البدائل عن الادوية التي تم اسقاطها من لائحة الادوية المعوضة، التي لا يقدم الإنتاج المحلي البديل لها في السوق الجزائرية.

مشددا في حديثه لـ”TSA عربي” أن تراجع نسبة التسعيرة المرجعية للتعويض تهدد المرضى وتهدد الصيادلة وأيضا منتجو الادوية الذين تم خفض هامش ربحهم بمستوى كبير. مضيفا انه كان على الوزارة تقديم الحلول التعويضية قبل صياغة القائمة الحالية.

وكان العدد 63 من الجريدة الرسمية الذي نشر بداية الاسبوع الجاري تضمن إجراءات وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي تغيرات واسعة، على قائمة الأدوية القابلة للتعويض من قبل الضمان الاجتماعي، وكذا على التسعيرات المرجعية المعتمدة كأساس لتعويض الأدوية في نص القرار المعمول به منذ مارس 2008.

وتم خفض قائمة الأدوية القابلة للتعويض بحوالي 50 بالمائة، فيما مست التعديلات الخاصة بخفض التسعيرة المرجعية للأدوية 22 دواء. وعزز صندوق الضمان اليات الرقابة للتعويض على قائمة من الأدوية التي ستصبح خاضعة للرقابة الطبية القبلية من طرف الضمان الاجتماعي لتعويضها بشروط محددة منها في نص القرار. وضمت قائمة الأدوية التي تم حذفها من اللائحة، الأسبيرين 100 ملغ (اكياس) التي تم الغاء تعويضها للكبار مع إبقاء التعويض للصغار فقط (من 3 أشهر إلى 7 سنوات)، رغم انه دواء ضروري لمرضى القلب البالغين وغيابه يهدد حياتهم بالخطر. كما تم تحديد تعويض دواء “ايزيتميب 10 ملغ”، الخاص بمرضى القلب بشرط بان يكون المريض سبق له الإقامة في المستشفى بسبب انسداد نسيج القلب العضلي او ذبحة صدرية غير مسقرة. إضافة إلى دواء “فوليتربين بيطا 0.36 ملغ/”0.72 وهو محلول حقنة، يشترط تعيضه بوصفة من الأطباء المختصين في طب الغدد وطب النساء والتوليد وفي طب الجهاز البولي. فيما يشترط النقص المثبت في المغنيزيوم للتعويش عن دواء كربوانت المغنيزيوم (مسحوق للشرب). اما فيما يتعلق بخفض السعر المرجعي للتعويض، فقد تم خفض التسعيرة المرجعية لدواء “استاجين2ملغ” إلى 60 دج بعدما كانت تصل قيمة التعويض عنه إلى 120دج، فيما يتكفل المريض بدفع الفارق. كما تراجعت قيمة التعويض عن دواء    تيلفاست 120ملغ إلى 90دج بعدما كانت قيمة التعويض عنه تصل إلى 228 دج، و أصبح التعويض عن دواء بيطاهيستين أقراص 432دج، بعدما كان 928 دج، و تراجعت نسبة التعويض عن دواء اوتروجيستون 100/200 ملغ إلى 549دج. هذا إضافة إلى قائمة طويلة من الادوية المطلوبة في الصيدليات على غرار تيلفاست 120ملغ وباراسيتامول وفيتامين e وايكسفورج وايكسفال ومونتيلار.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار