أكدت أن تنظيم بوكو حرام تهديد كبير لنيجيريا ودول المنطقة

الجزائر تدعو إلى تنسيق إفريقي أكبر لمواجهة الإرهاب

دعت الجزائر على لسان الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف، الدول الإفريقية إلى تنسيق أكبر لمواجهة الإرهاب، كما أكدت دعمها للجهود المبذولة من أجل عودة الأمور إلى مجراها في زيمبابوي.

أكد عبد العزيز بن علي شريف في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية على متابعة الجزائر بانشغال لتطورات الوضع في زيمبابوي، داعيا كل الفاعلين إلى السهر على احترام النظام الدستوري والهدوء والتعقل الدستوري وتفادي أي انزلاق من شأنه أن يضر بزيمبابوي وشعبها”. 

كما عبر المتحدث عن دعم الجزائر الجهود التي تبذلها بلدان المنطقة في إطار مجموعة تنمية إفريقيا الجنوبية من أجل عودة الأمور إلى مجراها الطبيعي بشكل سريع”. فيما أدان بـ”شدة” سلسلة الهجمات الانتحارية التي استهدفت الأربعاء مواطنين أبرياء بحي مونا جاري بالقرب من مايدوجوري بشمال شرق نيجيريا. وقال الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية ”قناعتنا ثابتة بأن هذا التكالب الإرهابي، لاسيما ضد السكان المدنيين، لن يثن من عزم حكومة هذا البلد وجيشه وقواته الأمنية على القضاء على إرهاب بوكو حرام الذي يشكل تهديدا دائما على نيجيريا وبلدان المنطقة”. مجددا دعوة الجزائر الى تنسيق إفريقي أكبر وبلدان المنطقة على وجه الخصوص لمواجهة آفة الإرهاب، على اعتبار أن الجهود المتواصلة والجماعية التي تبدلها بلدان القارة ستفضي إلى القضاء على الإرهاب وتفرعاته في المنطقة”.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار