العربية غائبة في ندوة ألكاراز

غريب أمر الكثير من الصحفيين الجزائريين والذين رغم إدراكهم بأن مدرب المنتخب الوطني الجديد الإسباني ”لوكاس ألكاراز” لا يتقن اللغة الفرنسية وكان يجلس أمامه في الندوة مترجم، إلا أن أغلب الصحفيين وحتى المعرّبين منهم طرحوا الأسئلة بفرنسية ركيكة، ليخالف أحد الصحفيين الفرنكفونيين الجميع ويطرح سؤاله باللغة العربية.

 

التعليقات

(1 )

1 | خليفة بن قارة | الجزائر 2017/04/20
عقدة النقص انتقلت من السياسيين إلى العاملين في المجال الصحافي، لو كانو-ا أو أغلبيتهم على الأقل- يتحلون بمبادئ الاحتراف، لدافعوا عن لغتهم الوطنية والرسمية وفرضوها، كما فعل الصحافيون الفرنسيون الذين قاطعوا مدرب فريق مرسيليا لأنه تكلم بالإسبانية، وهو لا يحسن الفرنسية، ولم يستطع إكمال ندوته الصحفية إلا بعد استقدامه مترجما من الإسبانية إلى الفرنسية، فكانوا جديرين بأن يقولوا نحن متحترفون ولكننا وطنيون، وهم أجدر بالحياة
0

المزيد من الأخبار