الجدير بالذكر

ليس دفاعا عن السلفيين

تابعت باهتمام الحوار الذي أجراه الصديق أسامة وحيد مع الشيخ عبد الفتاح حمداش رئيس حزب الصحوة السلفي غير المعتمد لبرنامج بكل موضوعية عبر قناة ”النهار” الإخبارية الجزائرية... شدني إصرار الشيخ على تأسيس حزبه باعتباره سيكون وعاء لأعداد هائلة من المواطنين الذين يحملون نفس الفكر ويؤمنون به... لكن الشيخ وأثناء الحديث ظل يردد عبارة الدعوة... أي التمكين للدين ولنهج السلف الصالح والسعي إلى نشر تعاليم الإسلام السمحة والاحتكام إليها بين أفراد المجتمع الجزائري... وإذا كنت شخصيا ضد اعتماد الأحزاب على أساس ديني أو عرقي أو لغوي فإنني بالمقابل أرى أنه لا ضير من إنشاء جمعيات خيرية دعوية غير سياسية تنشط في العلن وتقيم تجمعاتها الكبرى بتراخيص من وزارة الداخلية ولم لا حتى الاستفادة من إعانات الدولة... لأن السلفية مثلا في الجزائر أمر واقع وهي قبل هذا وذاك فكر ونهج ديني يتبناه كثير من الجزائريين والحجر عليهم أو حظر نشاطاتهم والتصادم معهم قد تكون له تداعيات سلبية على الدولة و المجتمع...

ويحق لأجهزة الدولة المختلفة استعمال ترسانتها الإعلامية ومرافقها المتعددة وخبرائها من أئمة ورجال دين أن تدافع  عما تراه لائقا بالمجتمع الجزائري دون قمع أو إسكات للأصوات الأخرى ومن هنا فإن البقاء لن يكون إلا للأقوى والأصلح... قلت ما قلت حتى لا يضطر الشيخ عبد الفتاح حمدان إلى إنشاء حزب سياسي من أجل فرض رأيه على الشعب حين يصل إلى سدة الحكم... إن كان التمكين لدين الله هو الهدف فليكن من خلال النضال في جمعية دينية وكفى المؤمنين شرّ انتظار الاعتماد...

سليمان جوادي

 

التعليقات

(45 )

1 | محمد | الجزائر 2017/02/14
ان الله مع الصابرين
0
2 | سلفي ولو كره الناس أجمعين | وهران 2017/01/11
أنت يا ناقل هذا المقال كفى كذبا وتدنيسا لأهل السنة وهاك ردا على ماإدعيته
ماإدعيته
أولا مايخص الشيخ والعالم الجليل والتابعي البربهاري رحمه الله
ذكره الإمام الذهبي في سير أعلام النبلاء فقال: «البربهاري شيخ الحنابلة القدوة الامام، أبو محمد الحسن بن علي بن خلف البربهاري الفقيه. كان قوالا بالحق، داعية إلى الأثر، لا يخاف في الله لومة لائم».
قال أبوعبدالله الفقيه: «إذا رأيت البغدادي يحب أبا الحسن بن بشار وأبا محمد البربهاري، فاعلم أنه صاحب سنة
قال عنه ابن أبي يعلى: «شيخ الطائفة في وقته، ومتقدمها في الإنكار على أهل البدع، والمباينة لهم باليد واللسان، وكان له صيت عند السلطان وقدم عند الأصحاب، وكان أحد الأئمة العارفين والحفاظ للأصول المتقنين والثقات المؤمنين».
قال عنه ابن كثير: «العالم الزاهد، الفقيه الحنبلي، الواعظ...وكان شديداً على أهل البدع والمعاصي، وكان كبير القدر تعظمه الخاصة والعامة».[3]
فياناقل هذا الإفتراء عليك بكف لسانك عن أهل السنة
وأما محمد بن عبد الوهاب فله الفضل في رجوع الناس لدين الحق ولم يأتي بديين جديد وماقلته عن أخيه سلمان فهذا من التدليس عن الناس وهاك ردا على هذا السم الذي تقوله
الشيخ سليمان بن عبد الوهاب هو أخو الشيخ المجدد المصلح محمد بن عبد الوهاب ءرحمهما اللهء، ومثلما افترى اعداء الدعوة وخصومها على الشيخ محمد افتراأت كثيرة كما ذكر هو ءرحمه اللهء في رسائله وتبرأ مما نسب اليه فإن الشيخين: مسعود الندويء رحمه الله ء في كتابه ((محمد بن عبد الوهاب مصلح مظلوم ومفترى عليه))، الذي خرج في اول امره باللغة الاوردية ثم ترجم لعدة لغات، والشيخ احمد بن حجر آل طامي القاضي سابقاً بقطر في كتابه: نقض كلام المفترين الحنابلة السلفيين قد ردا وفندا الأكاذيب على دعوة الشيخ ومن ذلك تسميتها بالوهابية، لأن الوهابية فرقة خارجية إباضية تنسب الى عبد الوهاب بن عبد الرحمن بن رستم الخارجي الاباضي المتوفى عام 197هـ على رواية وعام 205هـ على رواية اخرى بشمال افريقيا، وقد اكتوى اهل المغرب بهذه الفرقة ونارها، وافتى علماء الأندلس والمالكية بالمغرب بكفرها،، فأرادوا الباس الثوب الجاهز بعيوبها لهذه الدعوة السلفية التصحيحية من باب التنفير والتفريق بين المسلمين.

والشيخ سليمان بن عبد الوهاب، اراد اهل الباطل ان يتسلقوا على كتفه بالكذب عليه، وجعله مطية تدافع عن اهوائهم وباطلهم، فنسبوا اليه كتابين هو منهما براء وهما: ((صواعق الالهية في الرد على الوهابية))، و((فصل الخطاب في الرد على محمد بن عبد الوهاب))، هذا ما وصل الينا علمه، وقد تكون رغبات اهل الأهواء زادت بمؤلفات اخرى كما يحلو لهم،، كما قالوا ايضا عن والده بأنه عارض ابنه محمداً في دعوته، ومعلوم ان كثيراً من طلبة العلم في نجد والاحساء وغيرهما، ومنهم الشيخ سليمان بن عبد الوهاب، قد توقفوا عن الاستجابة للدعوة حتى يتحققوا من الداعي وما يدعو اليه، وقد تم هذا بالمكاتبات والمناظرات والسؤال فاستجاب طالب الحق الصادق في مقصده، وتمادى من لم يلن قلبه، ومن كانت لديه بعض الشبهات، لكن لم تكن لاحد من علماء نجد ردود ومؤلفات الا ما نسب لسليمان هذا،، وبتتبعي للوضع والبيئة والقرائن اصبح لدي قناعة بأن الكتب المنسوبة لسليمان بن عبدالوهاب لا صحة لها وهي من الافتراء عليه لكي يزكي اصحاب الأهواء ما هم فيه من هوى لا يستند على نص من كتاب الله، ولا سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا رأي قاله او عمل به سلف الأمة في القرون المفضلة التي اخبر عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنها خير القرون من بعده، وقد اعتمدت بعد الله في قناعتي تلك على قرائن منها:

1 ء ان رسائل الشيخ وردوده على المناوئين للدعوة لم يرد من بينها اسم الشيخ سليمان حيث قالوا: إن من المعارضين له اخاه سليمان، وحيث لم يرد اسمه في الردود فهو ممن اتضحت له الحقيقة في وقت مبكر واستجاب، كما يتضح من رسائله هو لبعض المشايخ الذين بانت امامهم الحقيقة فاستجابوا بعدما علموا حقيقتها وصدق الداعي لها وهو الشيخ محمد بن عبد الوهاب ءرحمه اللهء، وسليمان ممن استجاب مبكراً ولحق بأخيه في الدرعية في بداية الأمر لان خلافهما لم يمس الجوهر.

2 ء ينفي المهتمون بدعوة الشيخ هذه الكتب المنسوبة للشيخ سليمان في الرد على اخيه، ويعللون ذلك بان القصد زيادة التنفير بتثبيت ان اخاه وهو اقرب الناس اليه انكر عليه بينما واقع الحال انه تابعه ووفد اليه معتذراً في الدرعية.

3 ء الشيخ محمد بن عبد الوهاب توفي عام 1206هـ والشيخ سليمان بن عبد الوهاب توفي يوم 17 رجب عام 1208هـ كما ذكر ابن لعبون في تاريخه، ولقب الوهابية لم تتفتق الحيلة باطلاقه على دعوة الشيخ، الا عند بدء الحملات المصرية التركية ضد هذه الدولة بقيادة ابراهيم باشا، وبعد موت الشيخين بدليل ان " ني بور " المعاصر الاوروبي للشيخ محمد لم يستعمل اصطلاح الوهابية اصلاً. يقول عنه مسعود الندوي: ويظهر من هذا ان اصطلاح الوهابية لم يكن معروفاً الى ذلك الوقت ولكنه يسمى مع انه يعبر عن مذهب محمد بن عبد الوهاب الجديد: بالمحمدية وان اول ذكر جاء للوهابية عند باحثيهم جاء عند برلي هارث Nيو Rيليعيون دعوة الشيخ بدين جديد الذي جاء الحجاز بعد استيلاء محمد علي في سنة 1229ه كما جاء عند المؤرخ المصري الجبرتي رحمه الله،وقد جاء ذكرها باسم الوهابية في كتابات المستشرقين والمؤرخين الغربيين مصاحبة لأخبار الحملة الهادفة الى القضاء على هذه الدولة الجديدة التي نبعت من الجزيرة، خوفاً من المد الاسلامي الذي يجدد للأمة دينها منذ عام 1225هـ.

4 ء ولكي يبرهن الداعون الى التنفير من هذه الدعوة على ما يدعون اليه، خاصة وان الاعلام عنها ضعيف ولا يصل الا من جانب الخصوم واصحاب الاهواء لأنهم الأقدر على الاتصال مع الأمم الأخرى فإنه لا بد من الباس سليمان ثوبا يتلاءم مع الهدف الذي تفتقت الحيلة عنه لإلباسه لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب الوهابية ليتلازما في خطين متوازيين يخدم احدهما الآخر رغم ان دعوة الشيخ محمد تتنافر مع الوهابية الرستمية من حيث المعتقد والمحتوى والمكان والطريقة، واسلوب الاستشهاد بالدليل الشرعي، لان الوهابية الرستمية تخالف معتقد اهل السنة والجماعة كما هو معروف عنهم لدى علماء المالكية في شمال افريقيا والاندلس ء قبل تغلب الافرنج عليهاء بينما الشيخ محمد بن عبد الوهاب في دعوته لا يخرج عن مذهب اهل السنة والجماعة، ويدعم رأيه في كل امر بالدليل الصحيح من الكتاب والسنة، وما انتهجه السلف الصالح، كما هو واضح النص والقياس في جميع كتبه ورسائله.
اما سليمان فلم يعرف عنه رأي يخالف ذلك لا في الشيخ ولا في دعوته، ولم يذكر المخالفون للشيخ محمد وفق الرسائل الكثيرة رأياً للشيخ سليمان يخالف ما سار عليه اخوه، ولو عرفوا عنه شيئاً وهم لصيقون به لذكروه كبرهان يستدل به.. لكن العكس هو الصحيح. كما سوف يرى القراء فيما بعد من هذا البحث: نموذجاً من رسائله المؤيدة لدعوة الشيخ والحاثة لبعض طلبة العلم بالانضمام اليها وتبيين محاسنها.

5 ء وقرينة اخرى فإن مخالفة الشيخ سليمان بن عبد الوهاب لأخيه كانت في بداية امر الشيخ محمد، ووقتها لم تتعد الردود الكلام الشفوي في بداية امر الشيخ محمد، ومحمد ابن غنام ء رحمه الله ء رصد ذلك بتأريخه وقد عاصرهما سوياً، وتوفي بعدهما بزمن، ولم يذكر من ذلك شيئاً رغم انه ذكر المخالفين للشيخ محمد في دعوته،، كما انه لم يذكر المشايخ احمد بن محمد التويجري، واحمد ومحمد ابنا عثمان بن شبانه، وهم مَن بينهم وبين الشيخ سليمان مكاتبات حول الدعوة وكانوا متوقفين في البداية حتى عرفوا صدقها فأيدوها كما يتبين من رسائلهم المتبادلة، وسوف نورد بعضا منها في حدود ما يتسع له المقام.

6 ء ومن جانب آخر فإن كلمة الوهابية في وضعها اللغوي الصحيح تكون نسبة لوالدهما عبد الوهاب سوياً ولا يمكن ان يكون لسليمان الابتداع في اطلاق هذا المسمى على دعوة اخيه لانه يعرف دلالة اللغة العربية، كما لم يعرف ان والدهما عبد الوهاب قد اخذ هذه النسبة، ومن جهة فانه لم يرد على والده، وهو يدرك ان النسبة خطأ لأنها من نسبة الشيء الى غير اصله، فلا يمكن ان نقول للمكي انه مدني، ولا للمغربي انه هندي، وهكذا وان أطلقت الوهابية تجوّزا فان محمداً وسليمان مشتركان فيها، الراد والمردود عليه، وهذا مما لا ينطلي على الشيخ سليمان بن عبد الوهاب،، إن كان هو صاحب الرد حقيقة،، اما اذا كان الرد مدسوساً عليه ء وهذا هو الأرجح عندي ء فإن جهالة المفتري تجعله يقع في مزالق ابلغ من ذلك.

وقلنا في القرينة الثالثة: ما يدل على ان كل من كتب كان لسبب دفع اليه، وهدف قصده هو او وجه اليه لتحقيق غرض حول هذه الدعوة اذ يرون من اهم ما يجب ابرازه معارضة المحيطين بالشيخ من اهل نجد اذ تلقفوا في العراق وفي الشام وفي مصر وغيرها اقوال اشخاص ناوؤا الدعوة كما يظهر من الردود عند بن جرجيس وغيره،،
بل نموذج ذلك مربد المربد الذي ذهب لليمن في عام1170هـ ثم رجع الى مكة ووضع محدثاً في الحرم، وقال عنه الشيخ عبد الله بن بسام: " والقصد ان هذا الرجل وامثاله ممن ناوؤا الدعوة الاصلاحية هم الذين شوهوا سمعتها وألصقوا بها الاكاذيب وزوروا عليها الدعاية الباطلة، حتى اغتر بهم من لا يعرف حقيقتها ولا يخبر حلها،
فرميت بالعداء، عن قوس واحد، اما من الحاسدين الحاقدين، واما من المغرورين المخدوعين، واما من اعداء الاصلاح والدين حتى غزتها الجيوش العثمانية في عقر دارها، فأوقفت سيرها وشلت نشاطها بالقضاء على دعاتها وابادة القائمين عليها من حكام الحكومة السعودية الاولى ورجال العلم من ابناء الشيخ محمد واحفاده " [علماء نجد: 3/ 949]
ومنهم سليمان بن محمد بن سحيم الذي جاء ذكره في كثير من رسائل الشيخ بانه يكتب للأمصار في النيل من الشيخ ومهاجمة دعوته، حيث يصور للناس في رسائله اشياء لم تقع من الشيخ وليس لها اصل، كان من علماء الرياض وبعد سقوط الرياض في يد الدولة السعودية الاولى غادر للاحساء ثم الزبير بالعراق، وقد توفي هناك عام ،1181هـ وفيها اولاده.
ومنهم محمد بن عبد الله بن فيروز النجدي اصلاً الأحسائي مولداً كان من العلماء وجاء ذكره في رسائل الشيخ وقد اهتم به والي البصرة العثماني عبدالله اغا لما انتقل اليها وسكنها حيث بقي بها حتى آخر حياته عا 1216هـ، وقد وجد فيه والي البصرة ما يعينه على تحريض السلطان العثماني بالقضاء على الدعوة وقمعها، وقد ايده في هذا المسلك بعض تلاميذه ما عدا الشيخ محمد بن رشيد العفالقي الذي هاجر للمدينة وعرف حقيقة الدعوة فصار يدعو لها كما هي حال الشيخ سليمان بن عبد الوهاب ورفقائه الثلاثة الذين مر ذكرهم، ولما دخل الامام سعود بن عبد العزيز المدينة اكرم الشيخ محمد بن رشيد العفالقي كعادته في اكرام العلماء، وجعله على قضاء المدينة، وقد ظهرت جهوده في تعريف الناس بهذه الدعوة، وخاصة في مصر بعد ان سكنها، فأحبه الناس هناك، وله دور كبير في تعريف الناس بالسلفية في مصر، وقد توفي بالقاهرة سنة 1257هـ. [انظر مشاهير علماء نجد لعبدالرحمن آل الشيخ، 228]
ومنهم عبد الله بن عيسى الموسى، قاضي حرمة الذي جاء ذكره في رسائل الشيخ كثيراً، وحذر الشيخ الناس منه وبين اعماله وقد توفي ببلده عام 1175هـ قبل انتشار الدعوة واتساع دائرتها في الجزيرة العربية. [علماء نجد: 2/ 604]
ومنهم عثمان بن منصور الذي درس في العراق ومن اشهر مشايخه: داود بن جرجيس ومحمد بن سلوم الفرضي وهما من اشد خصوم الدعوة، وبين ابن جرجيس وعلماء نجد ردود ومنافرات حول هذه الدعوة ،وقد قال ابن بسام عنه في ترجمته: " والمترجم له متردد في اتجاهه العقدي، فمرة يوالي الدعوة السلفية وينتسب اليها واخرى يبتعد عنها ويوالي اعداءها، وذلك لما وصل داود بن جرجيس الذي اخذ يقرر استحباب التوصل بالصالحين من الأموات والاستعانة بهم، ونحو ذلك مما يخالف صافي العقيدة، ناصره وصار يثني عليه ويمدح طريقته وقرظ كتابه واثنى على نهجه بقصيدة بلغت ستة وثلاثين بيتاً وقد رد عليه من علماء نجد بقصائد مماثلة بالوزن والقافية اكثر من سبعة. [علماء نجد: 3/ 696]
كما ان منهم ابراهيم بن يوسف الذي تعلم في دمشق وسكنها وهو من اشيقر، وكان له حلقة في الجامع الأموي وقتل في ظروف غامضة هناك عام 1187هـ.
وغيرهم كثير ممن جاءت اسماؤهم في ردود الشيخ محمد وتلاميذه ولكن لم نر فيها رداً واحداً اشار الى تمادي الشيخ سليمان بن عبد الوهاب في معاداته للدعوة، ولا اشارة لرد حصل منه على الشيخ، مما يدل على ان الرد المزعوم الذي تسمى باسم ((الصواعق الالهية في الرد على الوهابية)) وما تبعه من ردود افتريت على الشيخ سليمان لكي يتقوى من وراء ذلك على مقصدهم بسلم يريدونه اقرب طريق يوصلهم لغاياتهم، ولكي يحتجوا بالشيخ سليمان في تقوية شبهاتهم وتعزي باطلهم.
إحرص الشيخ – رحمه الله – على تأكيد هذه الردود، وإعلان براءته مما ألحق به..، فأرسل هذه الردود إلى مختلف البلاد.
فعلى النطاق المحلي في منطقة نجد، نلاحظ أن الشيخ قد بعث رسالة لأهل الرياض ومنفوحه، ينفي تلك الفرية، يقول الشيخ الإمام رحمه الله:
(وقولكم إننا نكفر المسلمين، كيف تفعلون كذا، كيف تفعلون كذا. فإنا لم نكفر المسلمين، بل ما كفرنا إلا المشركين). (4)
ويبعث رسالة لمحمد بن عيد أحد مطاوعة ثرمداء، يقول فيها:
(وأما ما ذكره الأعداء عني أني أكفر بالظن، والموالاة، أو أكفر الجاهل الذي لم تقم عليه الحجة، فهذا بهتان عظيم، يريدون به تنفير الناس عن دين الله ورسوله). (1)
وفي رسالته لأهل القصيم، يشير رحمه الله إلى مفتريات الخصم العنيد ابن سحيم ويبريء نفسه من فرية تكفير المسلمين وقتلهم، يقول الشيخ الإمام:
(والله يعلم أن الرجل افترى عليّ أموراً لم أقلها، ولم يأت أكثرها على بالي، فمنها قوله: أني أقول أن الناس من ستمائة سنة ليسوا على شيء، وأني أكفر من توسل بالصالحين، وأني أكفر البوصيري، وأني أكفر من حلف بغير الله.. جوابي عن هذه المسائل أن أقول سبحانك هذا بهتان عظيم. (2)
ويؤكد الشيخ محمد بن عبد الوهاب بطلان تلك الفرية، ويدحضها فيقول ء في رسالته لحمد التويجري ء:
(وكذلك تمويهه على الطغام بأن ابن عبد الوهاب يقول: الذي ما يدخل تحت طاعتي كافر، ونقول: سبحانك هذا بهتان عظيم، بل نشهد الله على ما يعلمه من قلوبنا بأن من عمل بالتوحيد، وتبرأ من الشرك وأهله، فهو المسلم في أي زمان وأي مكان، وإنما نكفر من أشرك بالله في إلهيته بعد ما تبيّن له الحجة على بطلان الشرك…).(3)
ويؤكد الشيخ الإمام ء مرة أخرى ء بطلان تلك الدعوى، وأنها دعوى كذب وبهتان، فيقول جواباً على سؤال الشريف.. (4)
(وأما الكذب والبهتان، فمثل قولهم: أنا نكفر بالعموم، ونوجب الهجرة إلينا على من قدر على إظهار دينه، وإنا نكفر من لم يكفر ومن لم يقاتل، ومثل هذا وأضعاف أضعافه، فكل هذا من الكذب والبهتان الذي يصدون به الناس عن دين الله ورسوله..). (5)
ويبعث الشيخ رسالة لأحد علماء المدينة لدحض فرية تكفير الناس عموما، يقول الشيخ:
(فإن قال قائلهم أنهم يكفرون بالعموم فنقول: سبحانك هذا بهتان عظيم، الذي نكفر الذي يشهد أن التوحيد دين الله ودين رسوله، وأن دعوة غير الله باطلة ثم بعد هذا يكفّر أهل التوحيد). (6)
ويكتب الشيخ الإمام إلى إسماعيل الجراعي صاحب اليمن تكذيباً لهذه الفرية قال الشيخ:
(وأما القول بأنّا نكفر بالعموم فذلك من بهتان الأعداء الذين يصدون به عن هذا الدين، ونقول سبحانك هذا بهتان عظيم).(7)
ولما أرسل أحد علماء العراق وهو الشيخ عبد الرحمن بن عبد الله السويدي كتاباً للشيخ الإمام يسأله عما يقوله الناس فيه … من تكفير الناس إلا من تبعه … فأجابه الشيخ بجواب ذكر فيه كيد الأعداء ثم أعقبه برد فرية الخصوم:
(وأجبلوا علينا بخيل الشيطان ورجله، منها: إشاعة البهتان بما يستحي العاقل أن يحكيه، فضلاً عن أن يفتريه، ومنها ما ذكرتم أني أكفر جميع الناس إلا من تبعني، وأزعم أن أنكحتهم غير صحيحة، ويا عجبا كيف يدخل هذا في عقل عاقل، هل يقول هذا مسلم أو كافر أو عارف أو مجنون..) (1).
وينفي الشيخ حسين بن غنام فرية تكفير المسلمين عن الشيخ الإمام، ويؤكد أن الخصوم هم الذين كفّروا الشيخ واستحلوا دمه، يقول رحمه الله – في وصف الشيخ ـ:
(إنه رحمه الله لما تظاهر ذلك الأمر والشأن، في تلك الأوقات والأزمان، والناس قد أشربت منهم القلوب بمحبة المعاصي والذنوب، وتولعوا بما كانوا عليه من العصيان، وقبائح الأهواء على كل إنسان، لم يسرع لها لسان، ولم يصمم منه لب أو جنان على تكفير هؤلاء العربان، بل توقف تورعاً عن الإقدام في ذلك الميدان، حتى نهض عليه جميع العدوان، وصاحوا وباحوا بتكفيره وجماعته في جميع البلدان، ولم يثبتوا فيما جاءوا به من الإفك والبهتان، بل كان لهم على شنيع ذلك المقال إقدام وإسراع وإقبال، ولم يأمر رحمه الله بسفك دم ولا قتال على أكثر الأهواء والضلال).(2)
ويفند الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب تلك الفرية، فيقول:
(وأما ما يكذب علينا ستراً للحق، وتلبيساً على الخلق، بأننا نكفر الناس على الإطلاق، أهل زماننا، ومن بعد الستمائة، إلا من هو على ما نحن فيه، ومن فروع ذلك أن لا نقبل بيعة أحد إلا بعد التقرر عليه بأنه كان مشركاً، وأن أبويه ماتا على الشرك بالله … فلا وجه لذلك فجميع هذه الخرافات وأشباهها لما استفهمنا عنها من ذكر أولاً، كان جوابنا في كل مسألة من ذلك (سبحانك هذا بهتان عظيم)، فمن روى عنا شيئاً من ذلك أو نسبه إلينا، فقد كذب وافترى، ومن شاهد حالنا، وحضر مجالسنا، وتحقق ما عندنا علم قطعياً أن جميع ذلك وضعه علينا وافتراه أعداء الدين وإخوان الشياطين، تنفيراً للناس عن الإذعان بإخلاص التوحيد لله تعالى بالعبادة وترك أنواع الشرك الذي نص عليه بأن الله لا يغفره، ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء، فإنا نعتقد أن من فعل أنواعاً من الكبائر كقتل المسلم بغير حق، والزنا، والربا وشرب الخمر، وتكرر منه ذلك، أنه لا يخرج بفعله ذلك من دائرة الإسلام ولا يخلد به في دار الانتقام، إذا مات موحداً بجميع أنواع العبادة). (3)
ويدل على براءتهم ء أيضاً – من تلك الفرية ما يقوله الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب – في موضع آخر:
(إن صاحب البردة وغيره ممن يوجد الشرك في كلامه والغلو في الدين، وماتوا لا يحكم بكفرهم، وإنما الواجب إنكار هذا الكلام، وبيان من اعتقد هذا على الظاهر فهو مشرك كافر، وأما القائل فيرد أمره إلى الله سبحانه وتعالى، ولا ينبغي التعرض للأموات، لأنه لا يعلم هل تاب أم لا..). (4)
ولما سئل الشيخ عبد العزيز بن حمد سبط الشيخ محمد بن عبد الوهاب عن تلك الفرية، كان جوابه رحمه الله – بعد أن ساق السؤال ـ:
(وأما السؤال الثاني وهو قولكم: من لم تشمله دائرة إمامتكم ويتسم بسمة دولتكم، وهل داره دار كفر وحرب على العموم الخ.
فنقول وبالله التوفيق: الذي نعتقده وندين الله به، أن من دان بالإسلام وأطاع ربه فيما أمر، وانتهى عما عنه نهى وزجر، فهو المسلم حرام المال والدم كما يدل عليه الكتاب والسنة وإجماع الأمة. ولم نكفر أحداً دان بالإسلام لكونه لم يدخل في دائرتنا، ولم يتسم بسمة دولتنا، بل لا نكفر إلا من كفره الله ورسوله، ومن زعم أنا نكفر الناس بالعموم، أو نوجب الهجرة إلينا على من قدر على إظهار دينه ببلده فقد كذب وافترى). (1)
ومن الحجج الدامغة التي سطرها الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن، وأزهق بها فرية عثمان بن منصور حين قذف الشيخ الإمام بتكفير المسلمين وقتلهم، يقول الشيخ عبد اللطيف في (مصباح الظلام) دحضاً لذلك:
(هذه العبارة تدل على تهور في الكذب، ووقاحة تامة، وفي الحديث: (إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى إذا لم تستح فاصنع ما شئت). (2)
أما مايخص شيخ الألباني رحمه الله في تكفير الجزائريين
فهاك ردا على هذا ياكذاب
قال الألباني رحمه الله في " فتنة التكفير"{ص:12}:"فعلى المسلمين كافة ء وبخاصة منهم من يهتم بإعادة الحكم الإسلامي ء أن يبدؤوا من حيث بدأ رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو ما نوجزه نحن بكلمتين خفيفتين : ( التصفية والتربية ) ذلك لأننا نعلم حقائق ثابتة وراسخة يغفل عنها ء أو يتغافل عنها ء أولئك الغلاة الذين ليس لهم إلا إعلان تكفير الحكام ثم لا شيء ، وسيظلون يعلنون تكفير الحكام ثم لا يصدر منهم ء أو عنهم ء إلا الفتن والمحن
والواقع في هذه السنوات الأخيرة على أيدي هؤلاء بدأ من فتنة الحرم المكي إلى فتنة مصر وقتل السادات وأخيرا في سوريا ثم الآن في مصر والجزائر ء منظور لكل أحد ء : هدر دماء من المسلمين الأبرياء بسبب هذه الفتن والبلايا وحصول كثير من المحن والرزايا ، كل هذا بسبب مخالفة هؤلاء لكثير من نصوص الكتاب والسنة[1] وأهمها قوله تعالى : } لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا { ( 21 ء الأحزاب ) ، إذا أردنا أن نقيم حكم الله في الأرض ء حقا لا ادعاء ء هل نبدأ بتكفير الحكام ونحن لا نستطيع مواجهتهم فضلا عن أن نقاتلهم ؟ أم نبدأ ء وجوبا ء بما بدأ به الرسول عليه الصلاة والسلام ؟ لاشك أن الجواب : } لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة . . . { ولكن بماذا بدأ رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟
إذا لا بد أن نبدأ نحن بتعليم الناس الإسلام الحق كما بدأ الرسول عليه الصلاة والسلام لكن لا يجوز لنا الآن أن نقتصر على مجرد التعليم فقط فلقد دخل في الإسلام ما ليس منه وما لا يمت إليه بصلة من البدع والمحدثات مما كان سببا في تهدم الصرح الإسلامي الشامخ فلذلك كان الواجب على الدعاة أن يبدءوا بتصفية هذا الإسلام مما دخل فيه هذا هو الأصل الأول : ( التصفية )
وأما الأصل الثاني : فهو أن يقترن مع هذه التصفية تربية الشباب المسلم الناشئ على هذا الإسلام المصفى ونحن إذا درسنا واقع الجماعات الإسلامية القائمة منذ نحو قرابة قرن من الزمان وأفكارها وممارساتها لوجدنا الكثير منهم لم يستفيدوا ء أو يفيدوا ء شيئا يذكر برغم صياحهم وضجيجهم بأنهم يريدونها حكومة إسلامية مما سبب سفك دماء أبرياء كثيرين بهذه الحجة الواهية دون أن يحققوا من ذلك شيئا ، فلا نزال نسمع منهم العقائد المخالفة للكتاب والسنة والأعمال المنافية للكتاب والسنة فضلا عن تكرارهم تلك المحاولات الفاشلة المخالفة للشرع [2]، وختاما أقول : هناك كلمة لأحد الدعاة ء كنت أتمنى من أتباعه أن يلتزموها وأن يحققوها ء وهي : ( أقيموا دولة الإسلام في قلوبكم تقم لكم على أرضكم ) لأن المسلم إذا صحح عقيدته بناء على الكتاب والسنة فلا شك أنه بذلك ستصلح عبادته وستصلح أخلاقه وسيصلح سلوكه


فكفى كذبا وظلما للعلماء أجلاء نسأل الله سبحانه وتعالى أن يدحر كيد الجاهليين وكائدين وأن ينصر أهل السنة أين ماكانو
0
3 | الجاهل | الجزائر 2016/12/25
هذا الشخص سلفي حزبي يمارس ألاعيب السياسة ذات قاعدة التمسكن للتمكن ويصبح شنفي فاشي
0
4 | فارس جواد | الجزائر 2016/12/14
ترخيص يا رجل...لاترخيس خافوا مولاكم.
0
5 | حسان | الجزائر 2016/09/25
انا فقط اريد ان احصل على كتاب للسلفية فيه تفسير للقران الكريم والسنة النبوية الشريفة تركه السلف لنا لنستغني عن كتب التفاسير المتداولة وشروح الاحاديث الصحيحة كذلك وحبذا لو يكون ذلك من السلف الصالح كابي بكر وعمر وعثمان وعلي وابي ذر وعمار بن ياسر وغيرهم من الصحابة الاجلاء لانني بحثت ولم اجد مرادي ولايقنعني احد انه هناك من كتب لهم وارخ افعالهم لان الذين قاموا بذلك وقعوا في تناقض وخاصة القاعدة الفقهية التي تقول بان فعل الصحابي حجة لنا وعلينا وبماذا نفسر اختلاف السلف وخلافهم وبمن نقتدي والخلاصة انه فقط كتاب الله الذي فيه تبيان لكل شيء والمسلم اليوم في غنى عن كل هذه التيارات والاحزاب التي تفرق وتفتن ولا تجمع وتوحد وان الله هو اعلم بمن ضل عن سبيله وهو اعلم بالمهتدين ربنا لا تجعل في قلوبنا غل للذين امنوا ...ربنا توفنا مسلمين...ربنا الحقنا بالصالحين
0
6 | حسان | الجزائر 2016/09/24
كثيرا ما يتداول مصطلح السلفية وربطها بكتاب الله والسنة النبوية الشريفة الصحيحة ولكن القارئ المتمعن للتاريخ الاسلامي وخاصة بعد وفاة النبي محمد ص يتعجب مما حدث بعده حيث مات من المسلمين فيما بينهم اضعاف مضاعفة مما استشهد من بداية الدعوة الى نهايتها والخلافات بينهم كانت دنيوية فكل خلفاء ما يسمى صدر الاسلام والخلافة الراشدة ماتو مقتولين وطغت في ذلك القبلية على الاسلام ففي عهد عثمان مكن لبنو امية الحاقدين على ال بيت النبوة من الحكم فغيرو السنة النبوية وزرعو الفرقة والفتنة بين المسلمين وتعددت المذاهب والطوائف فكل نظام حكم كان له مذهب معين وعالم بلاط معين ونحن الان ندفع ثمن ذلك فعن اي سلفية تتكلم وعن اي منهج او مذهب او طائفة تريد ان تتبناها وتراها الصحيحة فكل حزب بما لديهم فرحون واخيرا ايها المسمى شيخ اقول لك لنك تريد ان تمسك خيط دخان اما دعوتك ونشاطك فهما مقرونان بالمال الوهابي التكفيري الصهيوني والذي هدفه زرع الفتنة بين المسلمين لا غير
0

2016/07/11
c'est un leurre c que tu dis
0
8 | ابو عماد | الجزائر 2016/03/21
نحن لدينا تر خيس من عند الله عبارة مهمة كاشفة لمستوى و تفكير كاتبها و ليعلم ان الله رخس الصلف و رخص للسلف و من حرف السين عرفناه
0

2016/03/21
السيد سني قال ( نحن لدينا تر خيس من عند الله) و بين سين و صاد ينكشف السلفي من الصلفي فالله رخس الصلف و رخص للسلف
0
10 | سني | الجزائر 2016/02/12
حفضك الله يا السيد حمداش الدفاع عن الدين والوطن لا يحتاج الي ترخيس من الخونة دعاة الدل والستعمار نحن لدينا تر خيس من عند الله هو واجب نحاسب عليه امام الله والله العيش تحت التراب ولا عيشة المدلةيا سيد حمداش نحن معاك والله نتمني بل هي حرق في قلوبنة ان ندافع عن الدين والوطن نحن معك بل هناك رجال معك نتمني وندعي الله عزوجل ان ننصر وندافع الدين والوطن نحن متؤخرين جدا يا سيد حمداش نحن معك والله اتمني زيارتك يا سيد حمداش روحي وجسدي ونفسي في خدمة الدين والوطن بل هي سعادة ونشوة وشرف ان نفعل هدا نحن معك يا سيد حمداش حفضك الله وثبت خطاك بارك الله فيك نحن متؤخرين جدا نحن هنا
0
11 | سليمان | الجزائر 2016/01/11
لماذا هذا البهتان العظيم والكذب..عندما تنغلق عيون قلبك وتفقد الاحساس بالحق ثم تتكلم وكأنك تعلم وانت في جهل اسمه الجهل المركب .. الحمد لله علماؤنا اخذوا ارثهم من النبي صلى الله عليه وسلم... الله في السماء وفي العلو فكم من ايه دلت على ذالك وكم من حديث بل حتى فرعون اراد الصعود ليرى الله...لله يدين وكلتا يدي الله يمين.. ولله ساق.. والله عزوجل يغضب ويضحك ويفرح ..كل ذالك في الاحاديث الصحيحة ..فلما تتهربون من فهم هذه المعاني وتحرفونها خوفا من مقدمة فاسدة ركبت في عقولكم الا وهي الاثبات يعني التشبيه او التجسيم.. ولله الحمد السلف فهموا مراد الله ومراد رسوله.. أيها الكذاب الاشر من تدعي ان العلماء مثل الالباني تكلموا في ائمة المذاهب فقد قلت كبيرا..الشيخ الالباني حنفي والشيخ ابن باز حنبلي والشيخ الابراهيمي وقبله الشيخ القاضي عياض مالكي... فالسلفية هي فقط اتباع الكتاب والسنة بفهم سلف الامة ليس غير ...اما الصوفية والاشعرية وغيرها من الجماعات هم جماعات ضلت الطريق وهم ليسوا اهل سنة وجماعة اما القبوريون فلا يشك عاقل انهم خارج ملة الاسلام وليسوا على الاسلام..فكل من استغاث او اعتقد في ولي او قبر او نبي او ملك شيئ مما هو خاص لله فقد كفر قولا واحدا.... سبحان الله علماء في القبور وتجري لهم الحسنات مثل الانهار بسبب امرين علمهم الذي تركوه وبسبب الحمقى الذين يذكرونهم بسوء... السلفية ليست حزب او حركة او جماعة او مذهب ابدا ابدا ... وكل من ادعى السلفية مثل التكفريين والحركيين كما هو في مصر او الجزائر فالاسلام الحق بريء منهم
0
12 | حسن أبو رائد | الجزائر ولاية البليد 2015/12/24
من خلال كل التعليقات السابقة يتجلى الاختلاف بسبب مصطلح السلفية،لأن نظرة من لا يحبذ هذا المصطلح الاصيل (الذي ترجع جذوره الى قال الله قال رسوله قال الصحابة)أخذت أبعادا سياسية أكثر منها دينية،فربط كلمة سلفية بكل تصرف سلبي يصدر من جماعات ارهابية تنتسب الى الاسلام والسلفية والاسلام الذي هو السلفية بريئ من ذاك الانتساب المزعوم..فالعبد المخلص(في هذه النقطة بالذات) هو الذي يحكم على المسلم والسلفي المخطي ولا يحكم على الاسلام الذي هو المنهج السني والسلفي بل الاسلام هو الحاكم ولايحكم عليه...نصيحتي لكل من يحب الحق ولا يتعصب للاشخاص أن يرفق باخوانه سواء كانوا على حق او باطل فيهديهم سبل السلام كما كان خير الأنام عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام...ومن لايعترف بوجود التحزب والاختلاف و الطائفية في الامة الاسلامية فانه رغم تأويله للاحاديث النبوية(التي يحملها على غير ظاهرها)..فإني أقول له إن واقعك الذي تعيشه في حد ذاته اختلاف وتحزب بين سلفي واخواني واشعري ووووو.....ويظهر هذا في كلمات خطتها أناملك عبر اثير هذه الجريدة المباركة....أما قولك يا أخي أبا محمد إن السلفية دموية ..فأقول:قالوا أعداء الاسلام نفس الكلام عن الاسلام..فهل الاسلام دموي أم أن بعض أفراده أو طوائفه دمويين كالخوارج الذين يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية....لكن الحق والحق أقول إن كل من ينتسب إلى المنهج الاسلامي السني السلفي ويستبيح دماء المسلمين بل حتى دماء ابناء غير المسلمين ليس على منهج السلف الصالح بل هو على منهج سلفه الطالح من الخوارج والتكفيريين الذين يقتلون أهل الاسلام ويذرون أهل الأوثان،وهم من ينشرون الفتن ويبثونها في الامة الاسلامية ليل نهار .وهم كلاب أهل النار.وشر الخلق تحت أديم السماء..
وكأنك ياأخي أبا محمد لم تقرأ أحايث خير الخلق والانبياء.والسلفيون بعلمائهم وعوامهم يدعون الى طاعة الحاكم المسلم حتى ولو ضرب ظهورهم وأخذ أموااهم (والحمد لله في بلدنا الاغر لم نصل إلى هذه الحال)وندعوا لرئيسنا بالتوفيق والهداية والرشاد والعافية والشفاء.. فهم يطيعونه فيما فيه طاعة لله ولايخرجون عليه فيما فيه معصية لله..أما قولك إن السلفية مجسمة ومشبهة فإنه يدلنا إلى أنك تقرأ القرآن فتغوص في بواطنه قبل أن تتلذذ بجمال ظاهره وبديع تركيبه وبلاغة ألفاظه.. فأما الصفات التي وصف الله بها ذاته العلية فعلماء الامة أثبتوها من غير تشبيه ولا تعطيل ولاتحريف..فقط أريد أن أختبر قراءتك وفهمك لكلام الله الجلي حين قال:{ (وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي) طه : 39} فالعين في لغة العرب لاتحتاج إلى أن تتعب نفسك للغوص في بيان معنى العين(كما أن كلمة النار لاتحتاج إلى غوصك في بيان معناها- وللأسف هو غوص خطير-)..فلله عينان بنص الآية لكن عيناه ليستا كعيني البشر..وقال سبحانه{ بل يداه مبسوطتان}64:المائدة..فكن سلفيا على الجادة ياأخي أبا محمد ولا تكن فلسفيا...تحياتي لك ولكن المشاركين في تعليقات اليوم
0
13 | محمد الجزائري | الجزائر 2015/11/22
ما معنى مرجئة العصر
0
14 | ابو محمد | algerie 2015/11/22
لماذا لا نريد السلفية ؟!!.

صدق من قال:" لا يعلو صوت الباطل إلا إذا غفل أهل الحق" تابعت ما يدعيه المتمسلفة هذه الأيام ، وما يدعونه من أنهم أهل سنة وسلفيون وفرقة ناجية ومحمديين وأنهم يمثلون المنهج الحق والإسلام الحقيقي الذي كان عليه النبي الكريم وصحابته رضوان الله عليهم. ولهم أن يقولوا ما شاءوا ويدّعوا ما أرادوا. لكن تبقى الحقيقة هي الحقيقة ، فقد تنطلي أقوالهم هذه على بعض الجهال والعوام فيغتروا بكلامهم ويظنون أنهم سلفية حقا. أما أهل العلم وطلابه فلا تخدعهم هذه التنميقات والخزعبلات لأنهم يعرفونهم حق المعرفة . لو كنتم سلفيين حقا لاتبعناكم ولكنكم متمسلفة حشوية مجسِّمة تكفييرين تضليلين تبدعيين ألبستم بِدَعَكم ثوب السلف. فالحقيقة أن هذه الطائفة من أشرِّ الطوائف التي ظهرت على مرِّ التاريخ الإسلامي، فأنتم مجسِّمة شبهتم الله بجسم الإنسان وأنه تعالى له أسنانا وأضراسا ولهوات وشفتين وأصابع ويدين وقدمين وعينين وجنبين...وأنه يضحك ويبكي ويبتسم ويمشي ويهرول ويجلس ويقوم ويصعد وينزل... !!
ومن أراد التأكد من صحة ذلك فليعد إلى أي كتاب من كتب عقيدتهم ككتاب :"عقيدة أهل الإيمان في خلق آدم على صورة الرحمن" لحمود التويجري بتقديم وتقريظ ابن باز، و"كتاب الأربعين في دلائل التوحيد" للهروي ، وكتاب " إبطال التأويلات" للفراء وغيرها من كتب التجسيم فأنا لست بصدد الحديث عن هذا الموضوع ، لكنني اليوم في هذه الأسطر أريد أن أوضح وأبين وأكشف للناس أن هذه الطائفة طائفة تكفيرية تضليلية، وأنها سبب الفُرقة والعداء الذي نشأ بين المسلمين وأنهم كانوا وراء كل الدماء التي سالت بينهم، وأنه حيث ما حلت ما يسمى بالسلفية إلا وحلت الفتن والفُرقة والشحناء والتقاتل والتهاجر والعداء بين المسلمين. لقد كفّروا غالبية أمة محمد واستحلوا دماءهم وأموالهم وكفّروا وفسّقوا جهابذة علمائهم وعوامهم، وحتى لا يقول أحدهم أنني مدّعي ومتقوِّل فسأنقل لكم عن ثلاثة من زعمائهم ما يفيد أنهم حشوية تكفيريين مكفرين لأمة محمد- وإن كانوا جميعا سواء- لكنني أنقل بعضا من كلام ثلاثة من كبار مراجعهم، أحدهم من المتقدمين وهو البربهاري وثانيهم من أواسطهم وهو ابن عبد الوهاب وآخر من معاصريهم وهو الألباني، ليتأكد الجميع أننا أمام مدرسة تكفيرية من مبتدئها إلى منتهاها. يقول البربهاري في كتابه "شرح السنة" الذي حشاه بالبدع والكفر والضلال ص 122:(فمن أقرَّ بما في هذا الكتاب وآمن به واتخذه إماماً ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا واحدا فهو صاحب سنة وجماعة كامل قد كملت فيه السنة ، ومن جحد حرفا مما في هذا الكتاب أو شك ووقف فهو صاحب هوى )!!! يقول هذا الكلام عن كتابه وليس عن كتاب الله سبحانه !!!. فهل هذه سلفية؟!!.
وقال في الصفحة 109 :( وإنه من استحل شيئا خلاف ما في هذا الكتاب فإنه ليس يدين الله بدين وقد ردّه كله) !!! فأصبح كتاب البدع في مرتبة كتاب الله وبديلا عنه، ومن خالف البربهاري كفر!!! أهذه سلفية ؟!!.
وقال في الصفحة 151 :( واحذر ثم احذر أهل زمانك خاصة، وانظر من تجالس وممن تسمع ومن تصحب فإن الخلق كلهم في ردة إلا من عصمه الله منهم ) !!! أهذه سلفية ؟!!.
ثم قعَّد القاعدة لأتباعه ص 139 فقال :( آكل مع يهودي ونصراني ولا آكل مع مبتدع )!!! فاليهودي والنصراني عندهم أفضل من المؤمن الذي يقنت في صلاة الفجر أو يرفع يديه عند الدعاء أو يغسل رجليه عند الوضوء أو يحتفل بمولد النبي... لأن هذه الأفعال بدع في اعتقادهم. أما ابن عبد الوهاب فإنه يزعم أن المشركين أحسن حالا من المسلمين، لأن المسلمين اليوم يوحِّدون التوحيد ولا يقسمونه إلى ثلاثة أقسام كما هو معروف في أدبيات هذه الطائفة.
فقال في "قواعده الأربع" ص47 :( إن مشركي زماننا أغلظ شركا من الأولين لأن الأولين يشركون في الرخاء ويخلصون في الشدة ومشركو زماننا شركهم دائم) !!!. ففي اعتقاد ابن عبد الوهاب وأتباعه أن أبا لهب وأبا جهل وأمية بن خلف وغيرهم أفضل من أكثر من سبعة وتسعين بالمائة من أمة محمد من علماء وعوام لأنهم ليسوا على نهجه ولا يؤمنون بتوحيده. فهل هذه سلفية ؟!!.
ويقول ابن عبد الوهاب كذلك كما جاء في كتاب "تاريخ نجد لابن غنَّام" 02/97:( إن عثمان بن معمر حاكم بلد عيينة مشرك كافر، فلما تحقق المسلمون – يقصد الوهابيون- من ذلك تعاهدوا على قتله بعد انتهائه من صلاة الجمعة وقتلناه وهو في مصلاه بالمسجد في رجب 1163 ه) !!! أهذه سلفية ؟!!. يقتلون مسلما في المسجد بعد سلامه من صلاة الجمعة ويزعمون أنه كافر ومشرك !!! والجميع يعلم أن ابن عبد الوهاب وأتباعه قتلوا أكثر من ثلاثمائة ألف موحِّد في الحجاز من أجل تثبيت أركان دعوتهم ودولتهم التي عارضها الناس. فهل هذه سلفية ؟!!.
بل إنه حاصر مكة وأهلها لسنوات ومنع الحج حتى اضطر أهل مكة لأكل الجيف والكلاب بسبب قساوة الحصار المضروب عليهم، فهل هذه سلفية ؟!!.وذلك ما جعل شقيقه سليمان بن عبد الوهاب يكتب كتابه "الصواعق الإلهية في الرد على الوهابية".
أما الألباني فيقول في "فتاويه" ص227 :(المسلمون اليوم مسلمون إسما وليسوا مسلمين حقا)!!! ولا ننسى أبدا أن الألباني كان من أوائل من أفتوا بالجهاد في الجزائر أيام العشرية الحمراء، وكان لفتواه الأثر الأكبر على أتباعه لحمل السلاح ومقاتلة إخوة الدين في الجزائر، وذلك لما كفَّر حكام الجزائر يومها.
قال في "الفتاوى" ص296 :(والواقع يشهد أن أي جماعة مسلمة تقوم إما بمقاتلة المعتدي كما وقع للأفغان مثلا، أو بالخروج على الحاكم الذي ظهر كفره كما وقع في الجزائر).
واسمع الشريط رقم 720 المسجل بتاريخ 26/03/1993م وفي الشريط رقم 440 قال الألباني مجيبا لأحد السائلين الجزائريين:( ماذا تعتقد النظام الحاكم الآن في دولتكم وفي كل الدول التي نقول إنها دول إسلامية نظرا إلى شعوبها وليس إلى حكامها)!!. فهذا تكفير لكل الحكام المسلمين دون استثناء. وهذا سبب موجة القتل والإرهاب والعنف التي ضربت الكثير من الدول الإسلامية. فهل هذه سلفية ؟!!.
وفي الصفحة 225 من "الفتاوى" يقول الألباني:( وإن كان كثيرون منهم يستحقون الخروج عليهم بسبب أنهم لا يحكمون بما أنزل الله). ولعلكم الآن فهمتم وعرفتم لماذا استبيحت دماء الجزائريين وأعراضهم وأموالهم، ومن الذي أباحها، ثم يطلع علينا زعماء الحشوية في هذا البلد اليوم ويدَّعون أن الألباني وزعماء السلفية برآء من دماء الجزائريين، وأنهم ليسوا طلاب سلطة ولا دعاة قتل وتشريد ودماء. ولكن تبقى الحقيقة هي الحقيقة. فقد جربوا حمل السلاح والقتل والسلب والنهب والاغتصاب واستعراض العضلات فلما لم تجديهم نفعا وفشلوا في الوصول لحكم الجزائر، وتيقنوا من فشل مشروعهم الدموي التكفيري قالوا: إذن هي سلفية علمية تمنع الخروج على الحكام وتخضع لطاعة ولي الأمر، فانخدع الكثير بكلامهم هذا. ويوم يجدون الفرصة السانحة سيعيدون الكرّة ويقتلون المسلمين مرة أخرى. فالذئب وإن لبس جلد الضأن سيبقى ذئبا ضاريا مفترسا.
وفي "الفتاوى" ص 567 ورد الى الألباني السؤال التالي: هل هي صحيحة مقولة : أن ضرر الاخوان المسلمون على الأمة أعظم من ضرر اليهود والنصارى ؟! فأجاب الألباني:( نأخذ بعين الاعتبار قد يكون ضررهم أكثر) !!!. فهل هذه سلفية؟!.اليهود والنصارى أفضل من المسلمين !!!. أما في "السلسلة الصحيحة" 06/676 فيقول الألباني:(أعداء السنة من المتمذهبة والأشاعرة والمتصوفة وغيرهم) !!!. فالألباني يعتبر أتباع أئمة المذاهب الفقهية الأربعة وأتباع الإمام أبي الحسن الأشعري، والمتصوفة أتباع الإمام الجنيد والفضيل بن عياض وعبد الله بن المبارك وابراهيم بن أدهم وغيرهم أعداءًا للسنة !!. ومعلوم أن عدو السنة هو الكافر الضال وليس المسلم الموحِّد، وهذا تكفير لجمهور أهل السنة لأنهم يتبعون الأئمة الأربعة والمدرسة الأشعرية.
أتدرون من هم المتمذهبة والأشاعرة والمتصوفة الذين يسميهم الألباني أعداء السنة ؟ إنهم مالك وأبو حنيفة والشافعي وأحمد بن حنبل وأبو الحسن الأشعري والإمام البيهقي وابن حبان والحاكم وابن حجر والنووي والسيوطي والعراقي وابن الجوزي والهيتمي والقرطبي وابن العربي وابن عبد البر والباجي والباقلاني وابن عساكر وابن كثير والقاضي عياض والشاطبي والسبكي والنسفي والسخاوي وابن جماعة والخطيب البغدادي والعز بن عبد السلام وابن بطال وأبو حامد الغزالي والخطابي وابن رشد وابن دقيق العيد وآلاف غيرهم من العلماء أتباع الأئمة الأربعة والمدرسة الأشعرية، ولا ننسى أتباعهم من مئات الملايين من المسلمين العوام، هؤلاء جميعا عند الألباني يعتبرون أعداءًا للسنة. فهل هذه سلفية ؟!!.
إذا كان هؤلاء أعداء للسنة فمن هم أهل السنة إذن؟ أهم الألباني وابن باز فقط ؟!!. فعند الألباني وجميع المتمسلفة كل من يخالفهم الرأي فهو مبتدع وضال وقبوري وعدو للسنة وفاسق ومارق...
رغم كون المخالف محقا والمتمسلفة هم المخطئون. فبالله عليكم كيف يكون الذي يقلِّد مالكا أو الشافعي أو أحمد أو أبي حنيفة مبتدعا وضالا وقبوريا وعدوا للسنة ، ويكون الذي يقلِّد الألباني أو ابن باز أو العثيمين سنياً وسلفياً وفرقة ناجية ؟!!. فهل يتصور عاقل ويجوز له أن يفكر في ترك تقليد الإمام مالك أو أبي حنيفة أو الشافعي أو أحمد وابن حجر والنووي والسيوطي والقرطبي والقاضي عياض...ثم يقلِّد الألباني وزمرته. لقد أصبح الحق باطلا والباطل حقا. ولهذا لا نريد السلفية، وللحديث بقية…
0
15 | mohamed | الجزائر 2015/11/04
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ’
أوما علمتو ا في اول الأمر أن هذه الجريدة إخوانية الخادمة للفتن و التحزب
ولاتذكر مافيه الخير والصواب في شيئ إلا الفتن و الطعن في الدعوة السلفية وأنا لما ذكرت الدعوة السلفية لاتحسبوها دعوة جديدة تدعوا إلى الفرقة و التعصب , الدعوة السلفية نسبة إلى سلفنا الصالح رضوان الله عليهم وهم نبينا صلى الله عليه وسلم والصحابة الكرام ومن تبعهم بإحسان من أهل القرون الثلاثة المفصلة لحديث النبي صلى الله عليه وسلم : خير القرون قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم . وقوله صلى الله عليه وسلم في مماته لفاطفة : نعم السلف أنا لك فنفهم أنا معنى السلف إشارة إلى خير من علم هذا الدين وعمل به بالتمسك بالكتاب و السنة على فهم الصحابة رضوان الله عليهم , وبعد هذه القرون الثلاصة المفضلة ذهرت الطوائف البدعية من الخوراج الحرورية و المعتزلة و الصوفية و الأشاعرة و التبليغية و الإخوانية ومن ساير منهجهم وطريقتهم لحديث النبي صلى الله عليه وسلم : افترقت اليهود على بصع وسبعين فرقة و افترقت النصارى على بضع و سبعين فرقة وسفترق أمتي على بضع وسبعين فرقة وفي رواية على تلات وسبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة قال الصحابة ماهي يارسول الله قال صلى الله عليه وسلم ما أنا عليه اليوم أنا و أصحابي . ففي هذا الحيث أن طوائف أهل البدع كثيرة جدا ولا نجاة إلا بالتمسك بالمنهج الذي أقره صلى الله عليه وسلم لأمته دوت الأبتداع و التغيير فهذا هو الإسلام الصحيحج الإسلام الذي كان عيه أئمة الهدى مالك والشافعي و أحمد وأبو حنيفة و غيرهم وهذا المنهج سمي بالمنهج السلفي نسبة إلى سلفنا الصالح ولكي يفرق منهج الإسلام الصحيح على باق المناهج البدعية القديمة أو الجدية لا فرق . قولوا ياعباد الله أنمسك بالمنهج الذي كان نتبع في النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام والتابعين و أئمة الهدى فتكون النجاة أم بمنهج البنا أوبمنهج هذا المدعو حمداش التكفيري القطبي السرووي حيث أن الإسلام بريء منه ومن أمثاله ولايربط بالإسلام في شيئ كيف والتحزب محرم في الإسلام لأنه مدعاة إلى الفرقة والشتات والله صدق إمامنا الإمام ماك رحمه الله تعالى لما قال : لا يصلح هذه الأمة إلا بما صلح أولها . ودعوا ياإخواني هؤلاء الجهلة الذين لم يعرف لهم طلبا للعلم و لا حتى اتباع المنهج السوي دعوهم فقد أغناكم الله بعلماء أجلاء طلاب للعلم بل أوسمة للعلم مثل الشيخ ناصر الدين الألباني رحمه الله تعالى و الشيخ بن باز والعثيمين و الشيخ ربيع بن هادي المدخلي والشيخ عبيد الله الجابري ومن الجزائر الشيخ علي فركوس والشيخ عبد الخالق ماصي والشيخ عبد المجيد جمعة و الشيخ عويسات و الشيخ مصطفى قالية والشيخ الأزهر سنيقرة والشيخ مصطفى بالغيث و الشيخ أبراهيم حاج مسعود حفظهم الله ورعاهم ووفقهم ,
الذين عرفوا لهم بالطلب والجلوس عند المشايخ واتباع الأثر دون الإبتداع والقول على الله مالم ينزل به سلطانا
وفي الأخير قد صدقتك الكلام ومن كان لديه أي شبهة في معنى السلفة وما هذه السلفية فعليه بصوتية للشيخ ناصر الدين الألباني في ما معناها نحو المنهج السلفي الذي هو امتداد للإسلام الحق بهم خير الخلق ليس بهم أهل البدع و الضلال والزيغ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
0
16 | salah | algerie 2015/10/30
انتم المدخليين لا تحبون قراءة الحف لما شفتوا خوكم حمداش يديتوا تقطعوا فيه يا خي مرجئة ابعصر ياخي الحاكم
0
17 | عبد الله الجزائري | الجزائر 2015/10/14
هذا المدعو حمداش ليس بسلفي بل هو قطبي سروري يحمل الفكر التكفيري ولا علم له فهو ليس من اهل العلم ولا ممن طلب العلم من اهله المعتبرين وطلبه انشاء حزب يدل على انه حزبي يريد ان يفرق الامة والمنهج السلفي يحرم الحزبية ويمقتها لما فيها من تفرقة الصف وتشتيت الامة والاصل في التغيير يكون بالرجوع الى الكتاب والسنة بفهم سلف الامة لاغير فلا دعوى حزبية ولا بجمعيات يكون الولاء والبراء عليها وبنهج منهج العلماء الربانيين كاابن باديس والابراهيمي فلم يؤسس حزبا ولكن اشتغلوا بتعليم الناس الدين الصحيح فكونوا بذلك رجال قادوا الثورة ضد المستدمر فاخرجوه وهكذا منهج اهل العلم .
0
18 | سامي عجال | الجزائر 2015/10/05
نعم ما قاله صاحب المقال حق لا ريب فيه فلو كانت دعوته حقا مبنية على غير حطام الدنيا لكان أحرص ما يكون على الدعوة لا غير
عبد الفتاح ليس سلفيا حتى يحامي عن السلفية بل قطبي سروري تكفيري فكره متطرف السلفية الحقة هي الرجوع إلى ما كان عليه السلف الصالح من العثائد القرآنية والسنن المحمدية الصحيحة الصافية بلا بدع ولا تحزب ولا غلو ولا جفاء
أنها دعوة ترتبط بالوحي لا بالرأي بالرحمة لا بالعنف بالنور لا بظلامية البدع الجهلاء ...ترتبك بفهم السلف المعتبر في التأويل والمجمع على رجاحته في التحصيل
0

2015/10/03
كيف يتم السماح له
سيصبح يشكل جماعة ضغط لاسلمة الدولة وفرض اللحية
0
20 | akli | lezzayer 2015/09/23
mais pas des salafiste au des batiste des religions .....l'algerie a besoin des scientifique et des ingénieurs
0
21 | azer | algerie 2015/08/23
انت من حتى تقول ان الجزائريين كلهم يدخلون الجنة فهل يدخل الجنة الدي يطوف بالقبر و الدي يسب لله والساحرو الملحدين الدين يقولون عن الاسلا انه تخلف ورجعية فانت لاتعي ماتقول جاهل لاتعلم شئ
0
22 | samir | alger 2015/08/04
القول بالسلفية هو دعوى للفتنة لا تختلف عن القول بالشيعية والوهابية وغيرها لذلك نحن نعيش في دولة لها نظام ودستور وقانون يجب احترامه واكد ابن باديس رحمه بعد سلفه الامير عبد القادر ان شعب الجزائر مسلم وهو مدون في الدستور وبالتالي على من يدعي السلفية ان يتبع دين عامة الناس في شمال افريقيا وهو المذهب المالكي والا يؤثروا على شباب الجزائر باستغلال فراغه الديني بافكار سرطانية ولان تنامي مثل هكذا افكار يضر بدين الجزائريين فيجب منعهم من الافتاء والتكلم عن امور الدين مع غيرهم من الجزائريين فالشعب الجزائري كله مسلم وكلهم يدخلون الجنة وكلهم صام رمضان ويوحد الله ويحب رسوله اتركوا الشعب الجزائري على دين اجداده ولا تفتنوه وتكفروه حتى اصبح الشاب بكلمتين سلفيتين يعادي اهله واصحابه كانه تناول الهيروين.ابتعدوا عن شباب الجزائري لان الامر اذا استفحل فستتدخل الدولة لضبطه لا محالة فلا يحق لاحد ان يكون وصيا على غيره في حياته ودينه طالما انه عاقل ومتمسك بحب دينه على حسب فهمه.
0
23 | فؤاد | ميلة 2015/08/02
بارك الله فيك
0
24 | جزائري و افتخر | الجزائر 2015/06/26
الاسلام هو ماكان عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم و صحابته و هم السلف اللذين سبقونا الى الدين فكل من ااتبعهم في تمسكم بالدين تفسيرهم له وفهمهم و تطبيقهم له فقد انتسب اليهم و سمي سلفيا إذن السلفية هي الاسلام و غيرها مخالف له حتى لوإدعى ذلك
0
25 | Djamel | Algerie 2015/06/15
أفضل شيئ هو الدعوة للإسلام وليس للسلفية أو غيرها من مذاهب الفتنة . المذاهب والفرق الإسلامية تتحول دائما إلى منبع للفتن . لماذا إقتران الإسلام بالسني أو الشيعي أو السلفي . ألا يمكن أن تكون مسلما وكفى . أليس التمذهب عودة للعصبية اللتي نهى عنها الإسلام . هل سيسألك الله يا حمداش إن كنت سلفيا أم لا أم سيسألك عن إيمانك وعملك وكفى !
0
26 | qui veut le bien à tous | algérie 2015/05/24
Est ce que tu sais qu'est ce que tu es entrain de dire? Il faut connaitre le Salafisme réel et ensuite le critiquer. Que Dieu nous guide vers le droit chemin
0

2015/05/24
Est ce que tu sais qu'est ce que tu es entrain de dire? Il faut connaitre le Salafisme réel et ensuite le critiquer. Que Dieu nous guide vers le droit chemin
0
أبو المنذر الرميلي
2015/04/27
بسم الله
وبعد..
إذا كنا نكم عاقلا , فليس في الدنيا " مثالية" ...بمعنى : تجد وسط الأفاضل من هو من الأسافل و تجد وسط الأسافل و المجرمين من له خصلة حميدة قد تندهش حين تظهر لك...أعتقد أن الكل يعرف هذا لكن!!!!...كما يقال " كذاب اليمامة أحب إلينا من صادق مضر..!" المنهج السلفي هو اتباع كتاب الله وسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم كما فعل الأسلاف الأُوَل وليس كما خبص المتأخرون وأنشئوا من من أفكار يريدون إلزام الناس بالتدين بها وترك هدي الصحابة والتابعين ..فإن كان الأمر كذلك ..فكلٌ من له أنفة وعزة نفس ينشيء لنفسه طريقة مستقلة على أن يكون تابعا لغيره , فالبنا أنشأ دعوة من زبالة أفكاره كانت خليطا من التصوص و التحزب على لمسة تكفير , محمد إلياس ابتدع صوفية جديدة متدروشة و الفرق والجماعات فوق شعر الرأس ...لكن كما أخب المصطفى تندرج تحت أحد الفرق الـ 72 ...فتصور هذا الكم قد لا تسمع مقالة قائل إلا وجدت له من أحد هذه الفرق نصيب خلى من كان على المنهاج الأول...ونحن في الجزائر "والكلام للعقلاء" فقط ليس المنهج الذي اسطلح عليه ـ"السلفي" بالجديد فقد كان صاحب نهضة الجزائر العلمية سلفيا وابن باديس هو محل إجماع للكل ولا ريب وباقي أعضاء الجمعية التاريخية ..بل علماء المالكية الأعلام كانوا سلفيون ...لكن"وهذا هو مربط الحمار...!!!" أهل الباطل الذين يهاجم مناهجهم دعاة المنهج الأم ـــــــ لإنحرافهم طبعا ـــــــ يعملون بدأب على تشويه هذا لمنهج والذي هو الأصلي لكي يكسبوا بعض المصداقية أو على الأقل ينزلوه إلى مستواهم فيكون هو وغيره سواء ..حينها ينافسوه منافسة الأنداد ...ولكن لن تكون المنافسة حينها شريفة بحكم أصل منشإهم ...ولكن كما قال المصطفى صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي رواه أسامة بن زيد -رضي اللَّه عنه- أنه قال: «يحمل هذا العلم من كل خلف عدوله: ينفون عنه تحريف الغالين، وانتحال المبطلين، وتأويل الجاهلين».
0
29 | ali | alger 2015/04/20
بارك الله فيك
0
30 | massinissa | seycheeles 2015/04/20
hamdache un grand chaitan ibliss un homme homosexy louate
0
31 | عرباوي | الجزائر 2015/04/18
لقد كتب صاحب المقال ان الشيخ الكبيسي قال الوهابية صنيعة يهودية و لم يقل السلفية شيء واضح ........شكرا
0
32 | ابوصالح | الجزائر 2015/04/11
قال الله تعالى واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا من هده الاية نستنبط ان على المسلمين الوحدة لاالتفرق والحزبية تدعو الى تفرق المسلمين اما السلفية فهي دعوة لاحزب تدعو الى فهم الكتاب والسنة بفهم سلف الامة فكل من يدعو الى الاحزاب فهو ليس بسلفي
0
33 | ابو اوبس | الجزائر 2015/04/03
المنهج السلفي برئ من التكفير وقتل الناس هو منهج رحمة للعالمين
0

2015/04/02
الموضوع بتاريخ 2/4/2015 والتعليقات بتواريخ سابقة لا علاقة لها بالموضوع.
نرجو المنطق والحيادية
0
35 | مسلم لا سلفي و لا تلفي | أرض الله 2015/02/20
قال العالم الجليل أحمد الكبيسي، في تسجيل فيديو يُتداول على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي: "محمد بن عبدالوهاب أبوالوهابية صنيعة يهودية مائة في المائة... ودعهم يقتلونني إذا أرادوا."

وأضاف: "أنا مسؤول عن هذا الكلام أمام رب العالمي.. والله السلفية حركة يهودية مرتبة ترييبا لتمزيق الأمة، وقد مزقتها."
0
36 | مسلم لا سلفي و لا تلفي | أرض الله 2015/02/19
قال العالم الجليل أحمد الكبيسي، في تسجيل فيديو يُتداول على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي: "محمد بن عبدالوهاب أبوالوهابية صنيعة يهودية مائة في المائة... ودعهم يقتلونني إذا أرادوا."

وأضاف: "أنا مسؤول عن هذا الكلام أمام رب العالمي.. والله السلفية حركة يهودية مرتبة ترييبا لتمزيق الأمة، وقد مزقتها."
0
37 | عميروش أيت قاسي أزوال | تيسمسيلت 2015/01/23
بسم الله الرحمن الرحيم
إذا كنت تقول أن السلفية هو العدو الأول للإسلام فالواضح انك لم تسمع لما يقوله كل من هؤلاء:
البشير الإبراهيمي الجزائري ..الشيخ الألباني..الشيخ ابن باز..الشيخ العثيمين...الشيخ علي فركوس الجزائري..الشيخ عمر فلاتة...الشيخ عطية حسن...الشيخ بكر بن عبد الله ابو زيد....الشيخ صالح بن عبدالعزيز أل الشيخ ...الشيخ عبدالرزاق عفيفي....الشيخ مقبل الوادعي ...الشيخ زيد المدخلي...الشيخ القرعاوي...وأستطيع بإذن الله أن اعد لك نحو80 شخص من العلماء والدعاة الحقيقين الذين يقولون ان المنهج السلفي هو الحق ولكن ليس من يدعون انهم كذلك وهم خلاف ذلك...
وهذا حمداش حزبي والجرائد لا تفرق بين الحزبي والسلفي والصوفي القبوري والنقشبندي والسهروردي و........والملحد....
ليسوا سواء.... كل اولئك العلماء كانوا ضد التحزب البغيض وضد الإرهاب الذي ضرب الجزائر الحبيبة ......
وكل تلك الأخبار المقروءة أو المسموعة وتذكر ان مجموعة سلفية قتلت وهاجمت وفعلت ...أولئك خوارج وليسوا سلفيين بتاتا ...
قراؤنا لايفرقون بين الإخوان والتبليغ والحزبيين والخوارج وووو(السلفيين)
وكما يقال ميش قاع الخضرا حشيش ...إقرأوا الكتب ...
وكما أنه من الواجب الحفاظ على الوطن يجب عدم الخروج على الحاكم ....
0
38 | haddar mohamed | algirie 2014/12/29
ile feu combrendre bien l islam
0
عبد القادر
2014/12/25
أو لرجم الزاني المحصن كما يكذبون على شرع الله
؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ما معنى
0
احمد
2014/12/23
ياو عرب اليوم تاع دنيا وخداعين لا هم مع السلفية ولا الهندية الصوالح اجري فاتوك مع الحرمية والمرهب الوحوش قتالين الزوالية في دواوير والمداشر بركاونا ملكدب والحشوات
0
عبد القادر
2014/12/23
أو لرجم الزاني المحصن كما يكذبون على شرع الله
؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ما معنى
0
42 | صنديد | algeria 2014/12/12
السلفية هي العدو الأول للاسلام و المسلمين
0
43 | صنديد | algeria 2014/12/12
هل نسمح له بإنشاء حزب لقتل المرتد كما يزعم هو و اترابه أو لرجم الزاني المحصن كما يكذبون على شرع الله أدعو الدولة الجزائرية أن لا تسمح لهم للقضاء على حرية الرأي و حرية العبادة التي كفلها الشارع الرحيم للعباد بقوله تعالى : و قل الحق من ربكم فمن شاء فيؤمن و من شاء فليكفر.
0
44 | نونو | الجزائر 2014/12/09
هذا المسمى حمداش لا يمت للسلفي ة بصلة بل هو صاحب فكر تكفيري محض يسعى لإشعال نار الفتنة وإعادة البلاد إلى سنوات الجمر والسلفية بريئة منه براءة الذئب من دم يوسف
0

2014/12/02
هذا المدعو حمداش لا يمثل السلفيين لان علماء السلفية ضد انشاء الاحزاب تماما فهم يلتزمون بمنهج الانبياء وهو الدعوة الي الله والاحزاب الهدف منها الوصول الي الحكم
0

المزيد من الأخبار