الدولي الرياضي

كريستيانو رونالدو وبوفون أبرز المرشحين 

”الفيفا” تعلن تعديلات جديدة على جائزة الأفضل في العالم

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا” تعديلات جديدة على جائزة أفضل لاعب في العالم بعدما تغير موعدها ليصبح في 23 أكتوبر المقبل بدلًا من شهر جانفي  بداية كل عام، كما يقام الحفل في مدينة لندن الإنجليزية. وحصل البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد التاريخي، على جائزة أفضل لاعب في العالم العام الماضي بعد انفصالها عن جائزة الكرة الذهبية المقدمة من مجلة ”فرانس فوتبول” الفرنسية. وذكرت صحيفة ”ماركا” الإسبانية أن جائزة الأفضل أصبحت الآن تقيم مستوى اللاعب اعتمادًا على ما يقدمه خلال موسم 2017/2016 وليس عام 2017 كما سيوضع في الحسبان إنجازات اللاعبين في بطولة دوري أبطال أوروبا والتي يتنافس عليها ريال مدريد الإسباني وجوفنتوس الإيطالي في المباراة النهائية يوم 3 جوان المقبل في مدينة كارديف الويلزية. 

وأوضحت الصحيفة أنّ كريستيانو رونالدو وجيانلوجي بوفون، حارس مرمى جوفنتوس، الأبرز للترشح لهذه الجائزة بعد مساهمتهما الفعالة في وصول فريقيهما لنهائي التشامبيونزليغ. كما سيعلن في الحفل بجانب جائزة أفضل لاعب في العالم، جائزة أفضل لاعبة بالإضافة إلى التشكيل المثالي للموسم.  

 

بيل يختار وجهته المقبلة بعد ريال مدريد

استقر النجم الويلزي، غاريث بيل، جناح ريال مدريد الإسباني، على وجهته القادمة في حالة الرحيل عن صفوف النادي الملكي، عقب نهاية الموسم الجاري. وأشارت صحيفة ”ميرور” البريطانية، نقلاً عن تقارير صحفية في إسبانيا، إلى أن بيل لا يريد الرحيل عن صفوف الريال، ولكن الإصابات العديدة التي ضربته هذا الموسم، والتي داهمته في نوفمبر الماضي، وتجددت أكثر من مرة، جعلته يفكر في احتمالية الرحيل خلال الصيف المقبل. وأكدت أن بيل، جدد عقده حتى صيف 2022 ، براتب قيمته 250 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، إلا أنه استقر بشكل مبدئي على العودة إلى إنجلترا، حيث يفضل الانضمام إلى صفوف مانشستر يونايتد، والعمل تحت قيادة مورينيو، عن الانتقال إلى تشيلسي أو العودة إلى ناديه القديم توتنهام هوتسبير. ولفتت إلى أن بيل سجل 9 أهداف، في 26 مباراة هذا الموسم، إلا أن فرصه في المشاركة أساسيًا باتت محل شك، بعدما نجح زين الدين زيدان المدير الفني للفريق في إيجاد بديل قوي له بالاعتماد على الثنائي إيسكو وماركو أسينسيو. ويسابق غاريث بيل، الزمن أملاً في اللحاق بمواجهة يوفنتوس بدوري أبطال أوروبا يوم 3 يونيو المقبل، والتي من الممكن أن تمنحه فرصة أخيرة، وإلا سيتحرك مسؤولو النادي الملكي لضم أي من إيدين هازارد نجم تشيلسي، أو كيليان مبابي مهاجم موناكو الواعد. 

 

برشلونة يحدد موعد الإعلان عن المدرب الجديد

حدد نادي برشلونة الإسباني يوم 29 ماي الجاري موعدًا نهائيًا للإعلان الرسمي عن المدير الفني الجديد للنادي الكتالوني بعد رحيل لويس إنريكي. وأعلن إنريكي رحيله عن برشلونة في فيفري  الماضي بعد الفوز على سبورتنج خيخون في الدوري الإسباني، فيما طرحت أسماء عديدة لخلافته أبرزها مساعده خوان كارلوس إنزو وإرنستو فالفيردي، مدرب أتليتك بلباو، بالإضافة إلى خورخي سامباولي، المدير الفني لإشبيلية، ورونالد كومان مدرب إيفرتون، وأوزيبيو ساكريستان مدرب ريال سوسيداد. وذكرت صحيفة ”موندو ديبورتيفو” المقربة من النادي الكتالوني أنّ مجلس إدارة برشلونة سيجتمع للاستقرار على مدرب برشلونة المقبل، على أن يعلن روبرتو فيرنانديز، المدير الرياضي، رسميًا اسم المدرب الجديد في 29 ماي المقبل. وأوضحت الصحيفة أن النادي قرر في حال الفوز بالدوري والكأس هذا الموسم إقامة احتفالية يوم 28 ماي في ”كامب نو”، أما في حال الفوز بالكأس فقط فإن اللاعبين سيذهبون لقضاء العطلة عقب مباراة ديبورتيفو ألافيس في نهائي كأس ملك إسبانيا يوم 27 ماي المقبل دون احتفالات. وأشارت الصحيفة إلى أنه من المقرر إقامة حفل صغير للويس إنريكي عقب انتهاء الموسم تكريمًا لما قدمه خلال فترته مع البلوغرانا التي استمرت 3 مواسم حتى لو لم يحقق البارسا لقب الكأس. وحصد إنريكي 8 بطولات مع برشلونة في موسمين حتى الآن، إذ حصل على الدوري والكأس مرتين ودوري أبطال أوروبا والسوبر الإسباني والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرة واحدة. 

 

لام: ”لن أُجهِّز خطاب وداع”

أبدى فيليب لام، قائد بايرن ميونيخ الألماني، تحمسه لخوض مباراته الأخيرة مع الفريق البافاري، السبت المقبل، أمام فرايبورغ، ضمن منافسات الجولة الأخيرة من الدوري الألماني لكرة القدم، قبل إعلان اعتزاله. وقال لام، في تصريحات نقلها موقع ”سبورت1” الألماني،: ”أتطلع إلى مباراة السبت..  أنا متحمس جدًا، ستكون لطيفة للغاية، لكنها أيضًا ستكون صعبة بالنسبة لي”. وأضاف: ”هل سأبكي؟ لا أعرف ما سيحدث.  سيكون حدثًا مثيرًا للاهتمام.  أريد أن أستمتع قدر الإمكان.  لن أعد خطاب وداع..  سيكون ذلك عفويًا”. وبسؤاله عن هيرمان جيرلاند، المدرب المساعد لفريق بايرن ميونيخ، أجاب: ”قضيت تقريبًا مسيرتي معه، من الجميل أن يكون هناك من يرعاك ويقف بجانبك.  تجمعني علاقة خاصة جدًا معه”. وأعلن لام، 33 عامًا، اعتزاله بنهاية الموسم الحالي، قبل نهاية عقده مع بايرن ميونيخ بموسم، ليسدل الستار على مسيرة حافلة سواء مع ناديه، أو المنتخب الألماني. وحقق لام، العديد من البطولات مع البايرن، إذ أحرز لقب البوندسليغا 8 مرات، وكأس ألمانيا 6 مرات، وكأس السوبر الألماني 3 مرات، بالإضافة لدوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية، والسوبر الأوروبي مرة واحدة. وفاز لام مع منتخب ألمانيا، بكأس العالم الماضية 2014 في البرازيل. 

 

مورينيو يهزم برشلونة في صفقة دفاعية

اقترب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، من إتمام التعاقد مع البرازيلي ماركينيوس، بصفقة تقدر بمبلغ 70 مليون يورو، متفوقًا على برشلونة الإسباني، في سباق ضم اللاعب. وذكرت صحيفة ”سبورت”، أن برشلونة قدّم عرضًا بمبلغ 50 مليون يورو للتعاقد مع ماركينيوس في الصيف الماضي، إلا أن ناصر الخليفي، رئيس النادي الفرنسي، رفض بيعه، معللًا بأن البلوغرانا منافسًا شرسًا لسان جيرمان في دوري أبطال أوروبا، مما دفع النادي الكتالوني لاستقدام صامويل أومتيتي من ليون. وأوضحت الصحيفة، أن سان جيرمان يفضل بيع المدافع البرازيلي لصفوف الشياطين الحمر على تشيلسي الإنجليزي أيضًا، والذي حاول ضم اللاعب بمبلغ 60 مليون يورو الصيف الماضي، ولكن الصفقة لم تتم ليتجه البلوز لإعادة لاعبهم ديفيد لويز مقابل 30 مليون يورو. وكان لوكاس ديني، ظهير برشلونة، آخر المنتقلين من باريس سان جيرمان للقلعة الكتالونية في الصيف الماضي، وذلك بسبب خروجه من حسابات الإسباني أوناي إيمري، المدير الفني لنادي العاصمة الفرنسية. 

 

بنزيمة يفتح النار على فالبوينا

هاجم مهاجم ريال مدريد الإسباني، الفرنسي كريم بنزيمة مواطنه ماتيو فالبوينا الذي تورط بسببه في قضية ابتزاز، مؤكدا أنه في أفضل مستوى يؤهله للعب مع منتخب فرنسا بعد عام ونصف من الغياب. وانتقد بنزيمة في حوار مع صحيفة (ليكيب) فالبوينا لاعب ليون الذي كان قد أبلغ القضاء لكونه ضحية ابتزاز بسبب بنزيمة، الذي يحقق معه القضاء حاليا. وصرح اللاعب: ”كل شيء خرج منه (فالبوينا).  في أقواله الأولى يقول إنني حثالة وأنني هددته وأرعبته وكل ما يمكن اختراعه..  ولاحقا (في حوار نشر في 2016) يقول إنه يرغب في اللعب بجانبي.  هو يسخر من الجميع”. يشار إلى أن بنزيمة وجهت له في نهاية 2015 تهمة في قضية مثيرة للجدل تؤثر أيضا على اللاعب السابق جبريل سيسيه. ويحقق القضاء الفرنسي في إذا ما كان المهاجم متواطئا في ابتزاز من قبل بعض أفراد كانوا يسعون للحصول على كمية كبيرة من المال من فالبوينا. يذكر أن عقوبة القضية التي يواجهها بنزيمة قد تصل إلى الحبس خمس سنوات وغرامة بقيمة 75 ألف يورو. وصرح بنزيمة: ”عليهم التوقف عن اختراع القصص.  أصاب بالجنون حينما يواصلون الكذب.  كل شيء بدأ منه.  عليه فقط أن يقص حقيقة ما حدث”. وأشار اللاعب من ناحية أخرى إلى استعداده للعودة للمنتخب مع اقتراب الإعلان عن قائمة مواجهة باراجواي الودية في الثاني من جوان وإنجلترا والسويد في تصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال 2018. 

وأضاف بنزيمة: ”لا أنتظر شيئا. .  هناك مدرب بيده الاختيار.  رياضيا أنا في أفضل مستوياتي.  العودة لارتداء قميص المنتخب سيكون أمرا مفرحا”. 

 

خسارة لقب الدوري الأوروبي تهدد خزائن مانشستر يونايتد

أعلن المدير المالي لمانشستر يونايتد، كليف باتي، أن خسارة نهائي الدوري الأوروبي يوم 24 ماي الجاري، أمام أياكس أمستردام، وعدم التأهل لدوري الأبطال، سيكلف النادي الإنجليزي 50 مليون جنيه استرليني. وكشف المدير المالي، أن عدم حجز بطاقة التأهل لدوري الأبطال للموسم الثالث على التوالي، سيؤدي إلى تفعيل غرامة قيمتها 21 مليون استرليني، في عقد الفريق الممتد 10 أعوام مع شركة ملابس رياضية. ويأمل الفريق، الذي يدربه جوزيه مورينيو، في ارتفاع أرباح النادي السنوية بـ 30 مليون استرليني، من التغلب على أياكس في النهائي وبلوغ النسخة المقبلة من دوري الأبطال. وأوضح باتي ”الهدف الرئيسي بالنسبة لنا هو شركة الملابس الرياضية ودوري الأبطال”. ويمثل مبلغ الـ21 مليون استرليني، ما نسبته 30 بالمئة من الدفعة السنوية المقدرة بـ 70 مليون استرليني، التي تدفعها شركة الملابس الرياضية، لمانشستر يونايتد. كما أشار باتي في تقريره السنوي، إلى أن الفريق الأحمر يحقق في ”موسم عادي” ما بين 40 و50 مليون استرليني، نظير تواجده في دوري الأبطال، أما الظهور في الدوري الأوروبي، يجلب للفريق مبلغ يتراوح بين 15 و20 مليون استرليني. 

 

تصريحات فينغر تثير استياء مويس

عبر الأسكتلندي ديفيد مويس، المدير الفني لنادي سندرلاند الإنجليزي عن استيائه من تصريحات الفرنسي أرسين فينغر، مدرب أرسنال عقب فوز الجانرز أمس الثلاثاء بثنائية نظيفة أمام القطط السوداء. وقال فينغر عقب المباراة إن بعض المواجهات تشبه النزهة بالإشارة إلى فوز ليفربول السهل برباعية نظيفة على وست هام مؤكدا رغبة الغانرز في الاستمرار على وتيرة الانتصارات على أمل خسارة ليفربول المباراة المقبلة أمام ميدلزبره، لتتأهل كتيبة المدفعجية لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل. وعلق مويس على تصريحات فينغر، بحسب صحيفة ”ذا صن” البريطانية بقوله: ”هذه التصريحات إهانة لفرق الدوري الإنجليزي، فنحن نبذل قصارى جهدنا في المباريات، لقد كنت لاعبا من قبل ولا أحب أن يتهمني أحد بهذا الأمر”. وتابع: ”حينما نخفق في بعض المواجهات فهذا لا يعني أن هناك مباريات سهلة، ولكن في بعض الأوقات ينخفض مستوى الفريق ويعاني من صعوبات”. وكان سندلاند أول الهابطين رسميا لدوري الدرجة الأولى ”تشامبيونشيب” قبل أن يلحق به ميدلزبره وهال سيتي. 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار