مواجهة ليبيا على الأبواب

”ألكاراز” في ورطة حقيقية بسبب المنتخب المحلي

يبدو أن مدرب المنتخب الوطني الجزائري، الإسباني ”لوكاس ألكاراز” سيكون في ورطة كبيرة، فبعد أن تقرر توليه مهمة تدريب منتخب المحليين في تصفيات شان 2018 بكينيا، مازال الإسباني عاجزا عن تحديد قائمة أولية للخضر. وتراود ألكاراز العديد من الشكوك في خصوص قائمته، حيث فكر في التعويل على لاعبين من فريقي مولودية الجزائر واتحاد العاصمة المشاركين في المسابقات الإفريقية ومن وفاق سطيف وبلوزداد وهما طرفا نهائي كأس الجمهورية. وانتهت البطولة هذا الموسم متأخرة وخلد كل اللاعبين حاليا للراحة، وهذا ما يعمق مشاكل المدرب الإسباني. وعلى عكس الخضر فإن منتخب ليبيا للمحليين بقيادة المدرب جلال الدامجة أعلن رسميا قائمته وسيجري المنتخب تربصين إعدادين ومباراة ودية ضد المغرب. للتذكير فإن المنتخب الوطني الجزائري سيواجه ليبيا ذهابا وإيابا يومي 11 و18 أوت القادم.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار