رغم تجديد الثقة في التقني الإسباني

ولد علي يصر على محاسبة ألكاراز وتقييم عمل الطاقم الفني وأزمة المنتخب

يصر وزير الشباب والرياضة، الهادي ولد علي، على تقييم المنتخب الأول لكرة القدم، عقب فشله في التأهل إلى نهائيات كأس العالم.

وأكد ولد علي، في حفل اختتام نهائيات الطبعة الصيفية الأولى للألعاب الإلكترونية لشمال إفريقيا 2017، أن وزارته قدمت كل الدعم لاتحاد كرة القدم لتسهيل المهمة على المنتخب. وتابع: ”طلبت من رئيس اتحاد الكرة القيام بتقييم عميق حول الأزمة التي يمر بها المنتخب الوطني، وفشله في التأهل إلى المونديال، لأنه المسؤول عن ذلك بعد أن منحناه كافة التسهيلات”. وأوضح الوزير أنه أمر خير الدين زطشي بأن يحضر منتخبا قادرا على تشريف الجزائر في المناسبات القادمة. وواصل: ”على رئيس الاتحادية أن يحضر منتخبا قويا، ويتحدث مع اللاعبين، وأن يجري تقييما في أسرع وقت ممكن حول فشل المنتخب في التأهل”.

وحول المدرب لوكاس ألكاراز، قال: ”لم نطلب منه التأهل إلى مونديال روسيا، لكن هدفنا كان الفوز بتلك المقابلات، وبما أنه فشل فمن حق الجماهير أن تسأل عن سبب الإخفاق، وما على زطشي ومدربه إلا أن يباشرا التقييم الذي لم يقوما به حتى الآن”.

وتجمد رصيد المنتخب الوطني الجزائري عند نقطة واحدة في المركز الأخير بمجموعته، ليقصى رسميا من التنافس على بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس العالم بروسيا 2018.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار