أكد استعداده لمواجهة منتخب أوروبي

ماجر: ”سنبرمج لقاءين وديين للخضر شهر مارس القادم”

تأسف ناخب الفريق الوطني الجزائري لكر ة القدم، رابح ماجر لقرار اللجنة التنفيذية للكونفيديرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف) بتأجيل استئناف تصفيات كأس إفريقيا للامم-2019 من شهر مارس إلى شهر أكتوبر-2018.

صرح ماجر لوكالة الأنباء الجزائرية قائلا:”فضلت لو لعبنا أمام غامبيا في شهر مارس المقبل، علينا أن نحترم قرارات الكاف. وسيسمح لنا التاريخ المقبل للاتحاد الدولي كرة القدم (الفيفا) المقرر في شهر مارس المقبل بخوض لقاء أو لقائين وديين”.وكانت التشكيلة الوطنية قد شرعت في تصفيات كأس إفريقيا-2019 في شهر جوان بالبليدة، بفوزها على نظيرتها الطوغولية (1-0)، على أن تتنقل في شهر مارس المقبل إلى غامبيا لحساب اليوم الثانية لتصفيات المجموعة الرابعة.وكانت اللجنة التنفيذية للكاف المجتمعة أول أمس الخميس بالرباط، قد قبلت بتأجيل تصفيات الكان-2019 من مارس إلى أكتوبر-20108 للسماح للمنتحبات الإفريقية الخمسة المتأهلة لمونديال-2018 بروسيا (نيحيريا، السنيغال، مصر، تونس والمغرب) بإجراء مقابلات ودية تحضيرية خلال تلك الفترة.وأضاف ماجر الذي خلف الإسباني لوكاس ألكاراز على رأس العارضة الفنية للخضر والذي أقيل في شهر أكتوبر الماضي بسبب سوء النتائج، يقول:” صحيح، أننا سنتلقى عروضا لإجراء مباريات ودية في شهر مارس من طرف منتخبات متأهلة لمونديال-2018. أظن أن المنتخب الجزائري يبقى منافسا جديرا بالاهتمام، أنا مستعد لملاقاة منتخب أوروبي أو إفريقي لتمكين منتخبنا بالاحتكاك بمنافسين من مستوى عال”.ويواصل ماجر يقول:” ستتكون الفترة الطويلة الخالية من المباريات الرسمية وفرصة للطاقم الفني الجديد بالعمل وخاصة تحضير فريق تنافسي من خلال الكشف عن لاعبين يتماشون وفلسفتنا، تحسبا للاستحقاقات القادمة”. وفي مباراتيه الأوليين مع المنتخب الوطني، تمكن ماجر من تحقيق التعادل (1-1) أمام نيجيريا في الجولة الختامية لتصفيات مونديال-2018 قبل ان يفوز على جمهورية إفريقيا الوسطى (3-0) في مباراة ودية.وفي رده على سؤال يتعلق بالبرنامج الذي سيعده قبل استئناف تصفيات كأس إفريقيا-2019، جدد صاحب الكرة الإفريقية الذهبية لعام-1987، التزامه ”ببرمجة تربصات شهرية تدوم ثلاثة أيام للاعبين المحليين”و مذكرا الأندية بضرورة التعاون في مشروعنا لفائدة المنتخب.

ماجر مستاء من الكاف وسيجتمع مع طاقمه

ولم يخفي ماجر استيائه العميث من القرار الاخير للاتحاد الافريقي لكرة القدمن وسيعقد اجتماعا مع طاقمه الفني المساعد لايجاد حلول مناسبة واعادة ضبط برنامج الخضر القادم.وكانت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم ”كاف” قد اعلنت عن تأجيل مباريات الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا للأمم 2019 في الكاميروني والتي كان مقررا إقامتها في مارس 2018. واوضح المدير الاعلامي للكنفدرالية سالومون بنيام في تصريحات صحفية نشرت اليوم الجمعة، إنه تمّ اتخاذ قرار تأجيل الجولة الثانية بسبب رغبة الكاف في دعم المنتخبات الأفريقية الخمسة المشاركة في مونديال روسيا 2018. وأشار إلى أن الاتحاد النيجيري لكرة القدم كان قد طلب من الكنفدرالية ضرورة تأجيل مباراة الجولة الثانية إلى ما بعد مباريات المونديال وذلك حتى يكون هناك وقت أمام المنتخبات المتأهلة لمونديال روسيا من أجل التحضير بشكل جيد للعرس العالمي. 

وأضاف أن الكاف اتخذت هذا القرار بعد طلب الاتحاد النيجيري كما أن ”رغبتنا في دعم المنتخبات المتأهلة دفعنا وشجعنا لاتخاذه”، يشار إلى أنّ القارة الأفريقية ستمثلها في المونديال منتخبات المغرب ومصر وتونس ونيجيريا والسنغال.

 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار