شباب بلوزداد

أبناء لعقيبة يشرعون في التحضير للداربي أمام الباك

تواصل تشكيلة شباب بلوزداد تحضيراتها الجدية تحسبا لملاقاة الجار نادي بارادو السبت بملعب بولوغين في لقاء يندرج ضمن فعاليات الجولة الثالثة عشر من المحترف الأول موبيليس. لقاء يصر من خلاله البلوزداديون على الظفر بنقاطه الثلاث والعودة مجددا لسكة النتائج الإيجابية والتي طال غيابها منذ لقاء اتحاد بسكرة. حيث شهدت نهاية الحصة التدريبية اجتماع مصغر بين اللاعبين أين أجمع رفقاء الحارس صالحي على ضرورة الانتفاض والعودة سريعا للبوديوم والتخلص من شبح التعثرات التي أصبح يلاحق الفريق خاصة أن الأنصار غاضبون منهم الأمر الذي جعل الجميع يتوعد بارادو واعتباره العودة الفعلية لانطلاقة الشباب. من جهة أخرى عرفت الحصة اندماج كل من الثلاثي لاكروم دراوي وحامية بعد غيابهم في الأيام الماضية مما فتح باب الأقاويل حول مقاطعتهم للفريق. الأمر الذي نفاه الثلاثي جملة وتفصيلا مؤكدين للصربي حوزتهم على تسريح من الإدارة لتمديد فترة الراحة الأمر الذي جعل تودوروف يؤجل الحديث في القضية إلى مابعد داربي السبت أين طالب لاعبيه بضرورة تحقيق النقاط الثلاث خاصة أن الفريق في غنى عن تضييع المزيد منها. في ذات السياق قام الرجل الأول في بيت الشباب محمد بوحفص بتعيين الثلاثي حشايشي برزيق ونقازي كمسؤولين على المجلس التأديبي للنظر في قضايا الغيابات التي صنعت الحدث في المدة الأخيرة على أن تبدأ اللجنة في عملها الاسبوع المقبل. 

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار