ضبطت بحوزتهم 100 قرص مهلوس

محاكمة عصابة ”الذبانة” في قضية المتاجرة بالمخدرات

تابعت محكمة بئرمرادرايس بالعاصمة، عصابة متكونة من أربعة أشخاص، على رأسهم المكنى ”الذبانة”، بتهمة حيازة المخدرات والأقراص المهلوسة بغرض المتاجرة وعرضها على الغير بطريقة غير شرعية.

قضية الحال تفجرت بعد ورود معلومات لمصالح الأمن مفادها وجود ثلاثيني يروج المهلوسات وسط عدة أحياء بالعاصمة، على غرار الأبيار وبن عكنون، ليتم توقيف المتهم أين تم العثور بحوزته على 100 قرص مهلوس من نوع ”ريكا”، حيث اعترف المتهم بوجود ثلاثة أشخاص آخرين يعملون على  مساعدته في عملية الترويج. المتهمون المتواجدون رهن المؤسسة العقابية بالحراش، لدى مثولهم إمام هيئة المحكمة، أنكروا التهم المنسوبة إليهم، في حين اعترف زعيم العصابة المكنى بالذبانة بتهمة الحيازة، مؤكدا أنه مريض ويتناول 10 أقراص يوميا وأنه مصاب بمرض مزمن، وأن إدلاءه بأسماء بقية المتهمين جاء لحظة غضب بعد وقوع شجار بينهم، وأن بقية المتهمين لا علاقة لهم بعملية المتاجرة.. وهي الأقوال التي أكدها باقي المتهمين. وعليه طالب وكيل الجمهورية لدى محكمة الحال بتسليط عقوبة 5 سنوات حبسا نافذا، ليتم تأجيل النطق بالحكم إلى ما بعد المداولة القانونية في القضية الأسبوع المقبل.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار