خلال محاكمته في قضية إصدار صك بدون رصيد تابعه ابنه فيها

وفاة ستيني بمجلس قضاء العاصمة

لفظ شيخ في الستينيات من العمر أنفاسه الأخيرة أمس بمصلحة الاستعجالات بمجلس قضاء العاصمة حيث كان متابعا في قضية إصدار صك من دون رصيد.

المتهم سقط أمس أرضا بعد تعرضه لنوبة قلبية داخل قاعة الجلسات قبل أن يتم استجوابه من طرف رئيس الجلسة حول القضية المتابع بها، والتي تم بناء عليها توجيه له تهمة جنحة إصدار صك من دون رصيد إثر علمه لحظتها بأن ابنه هو من دفع الدعوى، وصدر في حقه عقوبة بالمحكمة الابتدائية وتم الاستئناف فيها لدى النيابة العامة وعادت إلى الواجهة بمجلس قضاء العاصمة.

وسارعت مصالح الحماية المدنية لنقل الضحية إلى مصلحة الاستعجالات بمجلس قضاء العاصمة لتقديم الإسعافات الأولية له حيث لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بالضغط الذي تعرض له لعدم تقبله متابعته في قضية الحال، خصوصا وأنه حسبما تبين من خلال مصادر ”الفجر” أن الطرف الثاني في الملف هو ابنه الذي رفع شكوى ضده لدى المصالح المختصة تابعه فيها بالتهمة السالفة الذكر.

 

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار